المحتوى الرئيسى

حماس ترفض تهديدات وزير الحرب الصهيوني

03/28 11:21

غزة، الخليل المحتل- المركز الفلسطيني للإعلام: أكد الدكتور صلاح البردويل، القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وعضو كتلتها البرلمانية، أن دعوة وزير الحرب الصهيوني السابق، شاؤول موفاز، إلى استئناف الاغتيالات في قطاع غزة؛ "انعكاس للعقلية الدموية الإرهابية التي تحكم الكيان الصهيوني".   وقال البردويل، في تصريحٍ صحفي: إن تصريحات موفاز ليست الأولى من نوعها، وإنما تعبِّر عن توجه صهيوني عام، قائم على البطش والعدوان ضد شعبنا الفلسطيني، وهي ليست خارجة عن السياسة والعقيدة الصهيونية، بل هي ترجمة لهذا المعتقد الذي يعتاش على دماء شعبنا".   وشدد على أنه "لا يمكن إعطاء العدو أي شهادة براءة من العدوان، وتنفيذ الجرائم ضد شعبنا الفلسطيني، فهو يعتقد اعتقادًا جازمًا بضرورة قتل الفلسطينيين وتدمير بناهم التحتية".   وعلى الصعيد الميداني، قام مغتصب صهيوني، صباح اليوم الإثنين، بدهس طفلة في منطقة طرامة جنوب غرب الخليل ولاذ بالفرار، وقالت مصادر طبية إن الطفلة أُصيبت بجروح وصفت بالمتوسطة بعد تعرضها للدهس من قِبل مغتصب صهيوني، والذي تعمّد دهسها بسيارته الخاصة.   وقامت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم، باقتحام بلدة بيت أمّر شمال الخليل، وشنّت حملة اعتقالات واسعة طالت أكثر من 14 فلسطينيًّا ذوي أعمار متفاوتة، وتمَّ اقتيادهم إلى مراكز التوقيف الصهيونية القريبة من الخليل.   وأضافت مصادر محلية أن قوات الاحتلال شنت عملية اعتقالات طالت عددًا كبيرًا من الشبان والفتية، إلا أنه لم يتم معرفة هوية المعتقلين بعد، وإلى أين تم نقلهم؟!.   كما قامت قوات الاحتلال بحملة اعتقالات واسعة في مدن وقرى الضفة، طالت أيضًا أكثر من 25 فلسطينيًّا كان معظمهم من بلدة بيت أمّر شمال الخليل.   وتأتي حملة الاعتقالات هذه بعد اجتماع نتنياهو بحكومته الليلة الماضية، ووعده خلال اجتماعه بإجراءات مشددة وعقابية ضد الفلسطينيين في ظل الأحداث الأخيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل