المحتوى الرئيسى

برلسكوني في المحكمة اليوم لمواجهة اتهامات بالفساد

03/28 13:19

يمثل رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني أمام القضاء في ميلانو اليوم في واحدة من المحاكمات الأربع التي تهدد كل منها مستقبله السياسي وقد ينتهي به المقام إلى السجن.وأعلن برلسكوني أنه سيحاول قدر أمكانه الحضور في جلسات المرافعة في القضايا الأربع وأن محاميه سيحضر عنه الجلسات التي يتعذر عليه حضورها.وتتعلق جلسة المحكمة اليوم بواحدة من المؤسسات الإعلامية المملوكة لبرلسكوني ، حيث سبق له أن نفى في التحقيقات أن يكون قد بالغ في تقدير السعر الذي دفعه لشراء حقوق بث إرسال تلك المحطة، واستغل فارق السعر لتمويل أنشطته السياسية الأخرى ، وذلك فيما اعتبره الإدعاء تدليسا وخيانة للأمانة.وتشمل الاتهامات ابن برلسكوني إلى جانب عدد من كبار مساعديه.وعلى مدى حياته السياسية والمهنية خاض برلسكوني غمار نحو خمسين محاكمة، لكنه لم يمثل بشخصه أمام القضاة منذ سنوات عديدة.وعادة ما يعتمد برلسكوني على فريق من عتاة المحامين، وإذا تحتم حضوره فإنه يلجأ إلى حيلة رد هيئة المحكمة بكاملها واتهام أعضائها بأنهم منحازون ضده سياسيا.ويبدو أنه الآن مرغم على احترام الاستدعاءات لحضور جلسات المحاكمة بعد أن فقد حصانته القانونية كرئيس للوزراء في شهر يناير الماضي في إطار تداعيات القضية التي اتهم فيها بإقامة علاقة جنسية مع فتاة قاصر، وهي تهمة قد تجلب عليه حكما بالسجن مدة خمس عشرة سنة.وإلى جانب تلك القضية المتعلقة بالفتاة القاصر وقضية اليوم الخاصة بالمحطة التلفزيونية، يواجه برلسكوني قضيتين أخريين تتعلقان بالفساد المالي والسياسي.وفي كل تلك القضايا يؤكد برلسكوني أنه برئ.ولكن المؤكد أن هذه العلاقة المضطربة بين برلسكوني والقانون قد تركت أثرها على شعبيته التي كانت طاغية في الشارع الإيطالي، وإن كان ذلك لا يمثل أي تهديد مباشر لمنصبه الذي يبدو أن أحدا لا ينازعه فيه حتى الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل