المحتوى الرئيسى

سامي عبد العزيز: أحمد عز هددني بعد حملة ''اتخنقنا'' لنعمان جمعة

03/28 02:15

كتب- أيمن شعبان:قال الدكتور سامي عبد العزيز عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة، إن ما يحدث في كلية الإعلام الآن من مظاهرات واعتصامات هو امتداد لنجاحات ثورة 25 يناير، وإن القضية الآن ليست بقائي أو رحيلي.وأضاف عبد العزيز خلال مقابلة أجراها مع برنامج "مانشيت" الذي يقدمه جابر القرموطي على فضائية أون تي في بثت مساء الأحد، أن كافة أعمال التطوير التي أجريت بأغلب مباني كلية الإعلام تمت على نفقته الخاصة أو من خلال عقود رعاية أو تبرعات من بنوك أو مؤسسات.ونفى عبد العزيز أن يكون قد خلط بين دوره الأكاديمي وانتمائه الحزبي في أي من محاضراته داخل الكلية، مستنكرا أن يكون الانتماء الحزبي عائقا أمام تنفيذ رأي الأغلبية، مشيرا إلى اختياره عميدا للجامعة بأغلبية الأصوات داخل الجامعة.وأشار عبد العزيز أنه حصل على لقب الأستاذ المثالي لأربعة أعوام متتالية بأغلبية أصوات الطلبة، وإلى أنه لا يشعر بغضاضة مطلقا إزاء مظاهرات الطلبة ضده، نافيا أن يكون قد هاجم الثورة أو دافع عن الحزب الوطني، مستشهدا ببعض كتاباته التي تدافع عن الشباب.وأكد عبد العزيز انه لم يقم بالحملة الدعائية لرئيس الجمهورية، وانه تلقى تهديدات من أحمد عز بعد إشرافه على حولة نعمان جمعة رئيس الوفد السابق لانتخابات الرئاسة والتي حملت شعار "اتخنقنا" وأن أحمد عز قال له إنه كان يجهز له فيلم حتى يريه قدره.وتابع عبد العزيز أنه رفض القيام بحملة دعائية رئاسية لمبارك أو نجله عندما سئل عن ذلك، قائلا إن مبارك بلغ من العمر عتيا ولا أعتقد أنه يملك القدرة أو الإرادة على التغيير، وإن جمال مبارك لا يملك كاريزما وزواج المال بالسلطة يقضي على فرص نجاحه، وإن أغبى ما تردد هو مشروع التوريث.وحول عدم تقدمه باستقالته حنى الآن، قال عبد العزيز إنه تقدم باستقالته مرتين إلا أن رئيس الجامعة رفضها ليس تمسكا بشخصي ولكن تمسكا بأعراف الجامعة وقوانينها، وحتى لا تنهار المؤسسة الجامعية، حيث لا يجوز أن يتدخل طالب لإقالة أو اختيار عميد.اقرأ أيضا:جامعة عين شمس تقرر تحويل قسم الإعلام إلى كلية مستقلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل