المحتوى الرئيسى

محمد بديع: أمن الدولة سرق مستندات خاصة بتاريخ الجماعة لا يعرف عنها الجهاز شيئًا

03/28 16:37

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  استمعت نيابة بني سويف، ظهر اليوم الاثنين، إلى شهود حادث اقتحام وسرقة فيلا د. محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، الكائنة في الحي الثالث بشرق النيل ببني سويف.وكان أول من استمعت إليه النيابة أقوال بديع الذي اتهم أمن الدولة رسميا بارتكاب الحادث، وعلى رأسهم ضابطا أمن الدولة إبراهيم المصري وخير الله عبد الواحد، مشيرا إلى أن الأماكن التي تم العبث بها حينما تم القبض عليه من أمن الدولة هي نفس الأماكن التي تم العبث بها في نفس الواقعة، فكانوا يعلمون تفصيل الشقة جيدا والمكتب ومكان وجود الأوراق والمستندات والسيديهات والفلاشات.وقال بديع إن حصر السرقة المبدئي أنبأ عن الاستيلاء على عددٍ من المستندات الخاصة بالجماعة، منها أوراق ومستندات وفلاشات خاصة بمكتب الإرشاد، مشيرا إلى أنه تم الاستيلاء على مستندات خاصة بتاريخ الإخوان، ولم يعرف عنها أمن الدولة شيئًا، خاصةً ما حدث بعد 25 يناير، ومنها مستندات تحمل مشروع حزب "الحرية والعدالة" وأقراص مدمجة خاصة بأعضاء مكتب الإرشاد.وأثبتت تحريات النيابة أن المرشد العام ترك المنزل منذ 4 أيام، كما أن المنزل ليس عليه أية حراسة، وتم دخوله عن طريق تسلُّق السور، وحاول الجناة دخوله من الباب الخلفي، ثم صعدوا من خلال الشرفة إلى الدور الثاني، وتم كسر باب الحمام المؤدي إلى الغرف والاستراحة، كما أثبتت التحريات أن الآلات التي استخدمها الجناة، لتسهيل الاقتحام هي "مفك"، و"أجنة" والتي وجدت على الأرض أسفل المنفذ الذي تم كسره.وأكدت تحريات النيابة الاستيلاء على مسدس صوت وجهازَي محمول و"ريسيفر" وأطعمة موجودة بالثلاجة، والاستيلاء على عددٍ من المستندات الخاصة بالجماعة، منها أوراق ومستندات وفلاشات خاصة بمكتب الإرشاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل