المحتوى الرئيسى

كلينتون: لن يتكرر السيناريو الليبي في سوريا لأن الأسد "اصلاحي"

03/28 10:45

واشنطن: حسمت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون خيار الإدارة الأمريكية حيال سوريا، قائلة إن الولايات المتحدة لن تشن عملية عسكرية ضد سوريا على غرار ليبيا.ونفت كلينتون لشبكة التليفزيون الأمريكي "سي بي أس" امس الاحد شن الولايات المتحدة عملية عسكرية على سوريا على غرار ما تفعل حاليا في ليبيا، قائلة "لا، فلكل حالة من هذه الحالات خاصية منفردة".وأضافت "بالطبع، نشعر بالأسف لأعمال العنف في سوريا وندعو، كما دعونا حكومات أخرى خلال هذه الفترة من الصحوة العربية كما سماها البعض، إلى الإنصات إلى مطالب الشعوب بدلا من استخدام العنف، والسماح باحتجاجات سلمية وبدء عملية إصلاح اقتصادي وسياسي".وأعلنت كلينتون أنه إذا أدان ائتلاف دولي بموافقة مجلس الأمن على نحو عالمي أعمال العنف في سوريا، فعندها يمكن التفكير في تدخل عسكري، موضحه"هذا لن يحدث لأنني لا أعتقد أننا نعرف تماما ما يحدث".وفيما يخص إدانتها قمع حركة الاحتجاج في سوريا، رأت كلينتون أن الوضع في هذا البلد لا يقارن بما هو واقع في ليبيا، حيث كان من الضروري التدخل حسب قولها.وتابعت إن "ما حصل خلال الأسابيع القليلة الماضية في سوريا مقلق للغاية، إلا أن هناك فرقا بين استدعاء الطيران وقصف مدن بلدك بطريقة عشوائية، وأعمال شرطة تجاوزت بجلاء في استخدامها للقوة ما كان يرغب أيّ منا في رؤيته".وأبدت كلينتون تفاؤلا قائلة"هناك اليوم في سوريا رئيس مختلف. كثيرون من أعضاء الكونجرس الذين زاروا سوريا في الأشهر الأخيرة قالوا إنهم يعتقدون أنه إصلاحي".في المقابل، دعم الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز نظيره السوري بشار الأسد.ووصفه بأنه قائد اشتراكي وأخ، مشيرا إلى أنه "هدف لحركة جديدة للإمبريالية تهدف إلى إطاحته".وقال خلال إحياء ذكرى خروجه من السجن قبل 17 عاما "ها قد بدأ الهجوم على سوريا، ها قد بدأت تحركات احتجاجية يزعمون أنها سلمية، وها هم القتلى يسقطون، وها هم يتهمون الرئيس بقتل شعبه".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 28 - 3 - 2011 الساعة : 9:14 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 28 - 3 - 2011 الساعة : 12:14 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل