المحتوى الرئيسى
alaan TV

الطيب يوافق على إنشاء كلية إعلام بالأزهر

03/28 03:31

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  طالب الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، رئيس الجامعة الدكتور أسامة العبد، اتخاذ قرار بإنشاء كلية مستقلة تحت مسمى كلية الإعلام، وفصل قسم الصحافة والإعلام عن كليتي اللغة العربية والدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، وذلك بعد مخاطبة مجلس الوزراء. من جانبهم قام الطلاب بمظاهرة تأييد للإمام الأكبر بعد محادثته لهم وموافقته على مطالبهم، قائلاً لهم كيف لا يكون في جامعة الأزهر كلية خاصة بالإعلام، معلناً موافقته وتنفيذ قرار سابق بذلك، ولكي يستفيد منها طلاب الفرقة الرابعة الحالية. من ناحية أخرى نظَّم مجموعة من الطلاب المطالبين بإنشاء كلية تربية رياضية تابعة للجامعة بالقاهرة، بدلاً من الكلية الموجودة حالياً بمدينة السادات (منوفية)، وقفة احتجاجية صباح اليوم الأحد، أمام مبنى إدارة جامعة الأزهر، وذلك لخدمة طلاب الأزهر من جميع المحافظات، حيث إن وجود كلية التربية الرياضية في مكان بعيد كمدينة السادات يتسبب في الإحجام عن الالتحاق بها- حسب ما ذكر الطلاب ذلك. وأعرب طلاب كلية الهندسة بقنا، عن مدى تجاهل إدارة الكلية لهم، بدخولهم في اعتصاماً مفتوحاً، تنديداً بالظلم الواقع عليهم، وعدم تحقيق أي مطلب من مطالبهم المشروعة- على حد قولهم- على مدار الأسبوعين الماضيين، والمطالبة بحضور رئيس الجامعة لسماع مطالبهم، بعد أن تجاهلتهم إدارة الكلية، حيث أنهم يعانون معاناة شديدة من عدم توافر أبسط حقوقهم، والتي من أهمها توفير أعضاء هيئة تدريس وأساتذة مساعدين ومعيدين، وتوفير المدرجات والمعامل والأجهزة اللازمة لسير العملية التعليمية التي تليق بهم كطلبة في كلية الهندسة. هذا ولم يتخلى بعض من أعضاء هيئة التدريس بالكلية عن الطلاب المعتصمين، بعد سماع مطالبهم، حيث انضم إليهم الدكتور محمد جلال فرغلي الأستاذ بقسم التعدين والبترول، والذي قام بإجراء اتصال هاتفي مع الدكتور محمد حسان نائب رئيس جامعة الأزهر بأسيوط، ودار الحوار بينه وبين أحد الطلاب، والذي طالبه فيه بحضور رئيس الجامعة، مما أدى إلى غلق نائب رئيس الجامعة الهاتف في وجه الطالب، مما أثار هذا الموقف استياء كثير من الطلاب من هذه المعاملة التي لم يكونوا يتوقعونها، وحمل الطلاب كثير من اللافتات التي تحمل مطالبهم، ورددوا كثيراً من الهتافات، من بينها: "مطلبنا لرئيس جامعتنا يجي ويشوف كليتنا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل