المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر يستقبل المواطن القبطي المقطوعة أذنه

03/28 11:48

القاهرة: أدان الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، حادث الاعتداء الذي تعرض له المواطن القبطي أيمن ديمترى، وهجوم بعض الأهالي بمحافظة قنا عليه، محذرًا من تحول تلك الأحداث العارضة إلي فتنة طائفية تهدد أمن وسلامة الوطن ووحدة المصريين كما ناشد شيخ الأزهر كل المواطنين الالتزام بالأخلاق الحميدة ومراعاة الأعراف والتقاليد والأخلاق العامة، التى نادت بها كل الأديان و الشرائع السماوية.جاء ذلك خلال لقاء شيخ الازهر الاحد ، بالمواطن أيمن ديمترى ورافقه خلال الزيارة الشيخ محمد خليل جاد رئيس جماعة أنصار السنة المحمدية بقنا، وعدد من الدعاة بمحافظة قنا.وقرر الإمام الأكبر علاج أيمن ديمترى بمستشفي سيد جلال التابع لجامعة الأزهر، وإجراء جراحة تجميلية لأذنه المصابة على نفقة المستشفي، وأكد شيخ الأزهر أن استقباله للمواطن أيمن ديمترى وعلاجه بالأزهر يأتي في إطار مبادرة بيت العائلة لمواجهة الفتنة الطائفية.من جانبه عبر أيمن ديمترى عن شكره وتقديره لشيخ الأزهر مؤكدًا أن هذه المبادرة شرف كبير له.وكانت مجموعة من الاهالي قامت بقطع اذن شاب مسيحي في صعيد مصر بعد أن أقامت عليه الحد بدعوى "علاقة اثمة" مع سيدة مسلمة.وأجرى الاهالي محاكمة للشاب القبطي أيمن انور متري بتهمة إقامة "علاقة اثمة" مع السيدة المسلمة ثم قاموا بالهجوم على شقته وتكسير محتوياتها وإحراق سيارته قبل الحكم عليه بقطع إحدى أذنيه.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 28 - 3 - 2011 الساعة : 10:6 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 28 - 3 - 2011 الساعة : 1:6 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل