المحتوى الرئيسى

حكومة اليابان تنتقد الشركة المشغلة لمفاعل فوكوشيما النووي..

03/28 10:46

طوكيو (رويترز) - قال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوم الاثنين ان مستويات الاشعاع الخاطئة التي أعلنتها الشركة المشغلة للمحطة النووية اليابانية المتعطلة التي ضربها زلزال "لا يمكن الصفح عنها على الاطلاق" في الوقت الذي واجهت فيه جهود منع انصهار قضبان الوقود الكارثي عقبات جديدة.ويسعى المهندسون جاهدين للسيطرة على مجمع فوكوشيما المؤلف من ست مفاعلات منذ أن لحقت به أضرار بسبب زلزال وأمواج مد ضربت البلاد في 11 مارس اذار أسفرت أيضا عن سقوط 27 ألف شخص بين قتيل ومفقود في أنحاء شمال شرق اليابان.وأجبرت الحرائق والانفجارات وتسرب الاشعاع المهندسين مرارا على تعليق العمل وكانت أحدث واقعة يوم الاحد عندما ارتفعت مستويات الاشعاع الى 100 ألف مرة عن المستوى العادي. وكانت شركة طوكيو الكتريك باور (تيبكو) المشغلة للمحطة قد قالت ان المستويات بلغت 10 ملايين مثل المستويات العادية.وقال يوكيو ايدانو كبير أمناء مجلس الوزراء "من ناحية أعتقد أن العاملين في الموقع أصبحوا يعانون من الارهاق الشديد... لكن اختبارات الاشعاع تلك يجري استخدامها في اتخاذ قرارات متنوعة متعلقة بالسلامة وبالتالي فان تلك الاخطاء لا يمكن الصفح عنها على الاطلاق."وأضاف ايدانو ان انصهارا جزئيا لقضبان الوقود داخل المفاعل مسؤول عن ارتفاع مستويات الاشعاع في المفاعل رقم 2 .ومضى ايدانو يقول "يقتصر وجود الاشعاعات المحملة في الجو بشكل أساسي داخل مبنى المفاعل. لابد أن نتأكد من عدم تسرب هذه المياه الى التربة أو الى البحر."وأدى ارتفاع مستويات الاشعاع الى تعليق العمل خلال مطلع الاسبوع في المفاعل وحذر خبراء من أن اليابان تواجه معركة طويلة لاحتواء أخطر أزمة نووية في العالم منذ 25 عاما.وأقرت شركة طوكيو الكتريك بأنها تواجه عملية متشعبة ذات نتائج غير مضمونة لاحتواء ارتفاع حرارة قضبان الوقود والحيلولة دون انصهارها.وقال ساكاي موتو نائب رئيس شركة تيبكو في أحدث افادة صحفية "للاسف ليس لدينا جدول ملموس في اللحظة الراهنة يمكننا من أن نحدد عدد الشهور أو السنين (التي ستنتهي خلالها الازمة)."واعتذر أيضا عن الخطأ في تقدير مستويات الاشعاع.وهناك أنباء طيبة بشأن مستويات الاشعاع في البحر قبالة المحطة والتي ارتفعت بشكل كبير أمس الاحد الى 1850 مرة أكثر من المستويات العادية.ورغم أن الخبراء قالوا ان الاشعاع في مياه المحيط الهادي سيتلاشى سريعا فان مستوياته في الموقع خطيرة بشكل واضح ونال المهندسون هناك وعددهم نحو 450 استحسانا وتعاطفا في أنحاء العالم على شجاعتهم واحساسهم بالمسؤولية.وفي الاسبوع الماضي أصيب عاملان في فوكوشيما بحروق في الساق من الاشعاع بعد وصول المياه الى أحذيتهم كما تعين على مهندسين يوم الاحد الخروج من المفاعل رقم 2 بعد الاعلان عن مستويات الاشعاع الجديدة.وخارج منطقة الخطر المحيطة بمحطة فوكوشيما عثر على اثار للاشعاع في مياه الصنابير في طوكيو على بعد 240 كيلومترا الى الجنوب.ويقول مسؤولون يابانيون وخبراء نوويون دوليون ان المستويات البعيدة عن المحطة ليست خطيرة على الانسان الذي يواجه جرعات أعلى من الاشعاع بشكل يومي من مواد طبيعية أو الاشعة السينية أو الرحلات الجوية.وفي وسط طوكيو أظهرت قراءة رويترز للاشعاعات صباح يوم الاثنين أنها 0.20 ميكروسيفرت في الساعة أي انها في حدود المتوسط العالمي للاشعاع الناجم عن مصادر طبيعية والذي يتراوح ما بين 0.17 و0.39 ميكروسيفرت في الساعة.ومن الحلول المطروحة على المدى الطويل دفن مفاعلات فوكوشيما في الرمال والخرسانة كما حدث في المفاعل السوفيتي تشرنوبيل بأوكرانيا بعد كارثة عام 1986 والتي كانت أسوأ كارثة نووية في العالم.ولم يظهر كثيرا رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان خلال هذه الازمة لكنه ربما يواجه أسئلة محرجة بعد أن قالت وكالة كيودو للانباء ان زيارته للمنطقة بعد يوم من وقوع الكارثة أخرت رد فعل تيبكو ازاء الوضع في ذلك الوقت. ونفى ايدانو يوم الاثنين أن هذا ما حدث.وزادت الازمة النووية من مأساة اليابان بعد الزلزال الذي بلغت قوته تسع درجات وأمواج المد العاتية التي دمرت ساحلها الشمالي الشرقي وحولت بلدات بأكملها الى أنقاض.وعانى السكان في تلك المناطق بشكل متكرر من توابع أعنف زلزال يضرب اليابان على الاطلاق منها هزة بلغت قوتها 6.5 درجة اليوم الاثنين والتي أدت الى التحذير من احتمال وقوع أمواج مد.ويبلغ أحدث عدد للقتلى 10804 الى جانب 16244 مفقودا بعد 17 يوما من وقوع الكارثة. ويعيش نحو ربع مليون شخص في مراكز للايواء.ومن الممكن أن تتجاوز الخسائر 300 مليار دولار لتصبح بذلك أكثر كارثة طبيعية مسببة للخسائر في العالم.من كيوشي تاكيناكا ويوكو كوبوتا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل