المحتوى الرئيسى

مجــرد رأي

03/27 23:46

تصحيح وتحذير أبدأ بتصحيح واجب للأخطاء المطبعية التي وردت في الفقرة الاخيرة من عمود امس السادات ونجمة سيناء وهي أخطاء علي الكاتب ان يتحملها ويتقبل ما يقوله القاريء بسببها رغم انه لاذنب له فيها‏.‏ وتقول الفقرة كما كتبتها وارجو الا يصيبها التشويه مرة اخري ـ وقد حدث ان تحاملت السيدة جيهان علي كبريائها وسألت السيدة سوزان مبارك يوما‏:‏ هل يرضيك الا يحصل السادات علي نجمة سيناء؟ وجاء رد السيدة سوزان بعد ايام عندما اتصل د‏.‏ زكريا عزمي بمكتب السيدة جيهان وابلغها‏:‏ ان نجمة سيناء يعطيها السادات للآخرين ولكن لا يحوزها‏!!‏ ومن التصحيح الي التحذير فبعد الكارثة الطبيعية التي تعرضت لها اليابان وأثرت علي مفاعلاتها النووية واحتمالات تسرب اشعاعي اصاب الزرع والاسماك والبشر ـ ومنهم من لقي حتفه ـ‏.‏ فقد اتخذت الدول الاجراءات القصوي لوقف استيراد المواد الغذائية من اليابان لاحتمالات تلوثها الاشعاعي‏.‏ الخوف ان يهرول بعض المستوردين المصريين لاستغلال فرصة الكسب واستيراد تلك المواد التي يمكن ان تباع بسعر ارخص من التراب ويأتون بها غذاء للمصريين‏.‏ ارحموا المصريين من فضلكم وكفاية ما يتعرضون له من تلوث طبيعي ملأ مستشفيات الكلي والاورام بضحاياه‏.‏ والي شارع طلعت حرب الذي كان يوما شانزلزيه القاهرة في شياكته ومستوي محاله وقد تصادف ان مررت فيه وراعني ما تعرض له من تحول ارصفته الي سوق مفتوحة لم أجد شبيها لها تعرض مختلف انواع الملبوسات من فساتين واحذية وكل ما يمكن تصوره‏..‏ وكل هذا امام المحلات التي سد عليها الباعة الوافدون الهواء والمشترون ولا يستطيعون الشكوي خوفا‏,‏ ولا تستطيع محافظة القاهرة اتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع هذا التشويه بعد ان فهم البعض الحرية التي اعقبت‏25‏ يناير بأنها الفوضي والبلطجة‏!‏ اخيرا بعد الهدف الليزر الذي سجلته جنوب افريقيا في الثانية الاخيرة في منتخب فريقنا القومي اصبح علينا ـ ان نقضيها دوري ـ ولعلنا ننجح في اعداد فريق جديد من الاولاد الصاعدين وبلاش حكاية الفراعنة الذين أكدوا فشلهم‏!‏ المزيد من أعمدة صلاح منتصر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل