المحتوى الرئيسى

> أزمة في «الشوارع الخلفية»

03/27 21:22

رغم قيام أبطال مسلسل «الشوارع الخلفية» بتخفيض أجورهم للنصف كذلك قيام السيناريست مدحت العدل بتكثيف أحداث المسلسل في 15 حلقة بدلاً من 30 إلا أن مصير المسلسل مازال مجهولاً ويعاني مشاكل تسويقية حتي الآن وهذا ما أكده المخرج جمال عبدالحميد الذي قال: «كل التحضيرات الخاصة بالمسلسل تمت سواء من اختيار ممثلين أو تعديل السيناريو علي عدد الحلقات الجديد حتي أماكن التصوير ليس فيها مشكلة خاصة أن المسلسل لن يتم فيه تصوير مشهد واحد خارجي بسبب أن الأحداث بالكامل تدور في أواخر الثلاثينيات وبالتالي فإن المسلسل سيتم تصويره في المناطق المفتوحة بمدينة الإنتاج الإعلامي أو تصوير داخلي في الاستديوهات. وأضاف عبدالحميد أنه سبق واتفق وبطلا العمل ليلي علوي وجمال سليمان مع المنتج جمال العدل علي تخفيض أجورهم مراعاة للظروف التي تمر بها العملية الإنتاجية وحتي يخرج المسلسل للنور وتمت الموافقة أيضًا علي تقديم المسلسل في 15 حلقة إلا أنه لا يوجد رد من الفضائيات التي ستشتري المسلسل حتي الآن. علي جانب آخر أشار عبدالحميد إلي أن رمضان هذا العام سيشهد هجومًا من المسلسلات التركية المدبلجة بالسوري في ظل الأزمة التي تشهدها الدراما المصرية والعربية. «الشوارع الخلفية» قصة عبدالرحمن الشرقاوي وسيناريو وحوار مدحت العدل وبطولة جمال سليمان وليلي علوي وإنتاج العدل جروب وتدور أحداثه في الثلاثينيات من القرن الماضي حول ضابط في الجيش يرفض إطلاق النار علي المتظاهرين بسبب قتل ابنه في أحد المظاهرات فيتم إبعاده عن الجيش.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل