المحتوى الرئيسى

وزير الاقتصاد الاماراتي يحث منافذ التجزئة على خفض الاسعار

03/27 19:18

دبي (رويترز) - قالت وزارة الاقتصاد الاماراتية يوم الاحد ان وزير الاقتصاد حث منافذ التجزئة الرئيسية في الدولة على اظهار مسؤوليتها الاجتماعية من خلال الاستمرار في خفض أسعار السلع الاساسية في الامارات عضو منظمة أوبك.كانت الامارات التي لم تمتد اليها اضطرابات شعبية طالت دولا مجاورة مثل البحرين وسلطنة عمان واليمن اتفقت في مارس اذار مع شركات التجزئة على خفض أسعار السلع الاولية الاساسية بما يصل الى 40 في المئة لذلك الشهر فقط.وأشاد وزير الاقتصاد سلطان بن سعيد المنصوري بما أبدته شركات التجزئة من تعاون وجهودها لخفض الاسعار.وقالت الوزارة في بيان ان الوزير ناقش في اجتماع التحديات الاساسية التي يواجهها قطاع التجزئة وحث اللاعبين الرئيسيين بالقطاع على اعلاء المسؤولية الاجتماعية من خلال اطلاق مبادرات عملية لخفض الاسعار ودعم استقرار السوق.كانت اخر مرة بذلت فيها السلطات الاماراتية جهودا مماثلة في ذروة صعود النفط عام 2008 حينما ارتفع التضخم الى معدل قياسي بلغ 12.3 في المئة. ورغم ذلك فان ضغوط الاسعار الحالية ضعيفة اذ بلغ التضخم 1.5 في المئة في فبراير شباط مسجلا أدنى مستوى في ثلاثة أشهر.وأعلنت الامارات ثالث أكبر بلد مصدر للنفط في العالم زيادة بنسبة 70 في المئة في معاشات العاملين في الجيش الاسبوع الماضي في اطار اجراءات لدرء سخط شعبي في ظل احتجاجات تجتاح المنطقة.وقالت الامارات في وقت سابق هذا الشهر انها ستجري ثاني انتخابات في تاريخها للمجلس الوطني الاتحادي في سبتمبر أيلول في خطوة نحو اصلاح سياسي في الدولة الاتحادية التي تديرها عائلات حاكمة.وأطلقت الامارات أيضا خطة بقيمة 1.6 مليار دولار للاستثمار في البنية التحتية بالامارات الشمالية الاقل تقدما لخفض تناقض حاد مع أبوظبي الغنية بالنفط ودبي المركز التجاري والسياحي.ومن بين الاجراءات الاخرى التي جرى الكشف عنها مؤخرا ادخال الارز والخبز في الدعم الحكومي لمكافحة ارتفاع الاسعار رغم أن نصيب الفرد من الدخل القومي يزيد عن 47 ألف دولار ويعد من بين أعلى المستويات في العالم.وقالت مصادر لرويترز الاسبوع الماضي ان الامارات قد تتراجع ايضا عن خطط لرفع أسعار البنزين.وقدم حكام خليجيون سلسلة من المنح الاجتماعية لمواطنيهم بعد احتجاجات أطاحت برئيسي تونس ومصر وامتدت الى أماكن أخرى في شبه الجزيرة العربية وشمال أفريقيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل