المحتوى الرئيسى

كتب (مكتبة الأسرة) بدون صور سوزان مبارك لأول مرة منذ 17 عاما

03/27 19:16

القاهرة - أ ش أذكرت وزارة الثقافة أن مشروع مكتبة الأسرة الذى كانت تترأسه سوزان مبارك، قرينة الرئيس السابق حسنى مبارك، لن يصدر حاملا صورها على أغلفة مطبوعات المشروع ، كما كان على مدى أكثر من 17 عاما.وفى الوقت الذى كان يقف فيه المشروع على بداية إصدارات جديدة، كما هو مقرر له مطلع الصيف المقبل ، إلا أن مصادر بالوزارة أكدت أنه لن يصدر فى كل الأحوال حاملا لصورة قرينة الرئيس السابق ، كما كانت تصدر مؤلفاته على مدى الأعوام الماضية.من جانبه، قام الدكتور عماد أبوغازى وزير الثقافة برفع مذكرة إلى رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف، بناء على مذكرة من الهيئة العامة للكتاب دعت إلى استمرار المشروع وعدم توقفه.وتستهدف مذكرة وزير الثقافة لرئيس الوزراء تنفيذ المشروع بصورة مستقلة، على أن يتم دراسته من كافة الجوانب بالشكل الذى يحقق له الاستقلالية.ونظرا للتكلفة الهائلة التى كان يتم اعتمادها للمشروع وتقدر بنحو 15 مليون جنيه ، والمخاوف من رفض رئيس الوزراء استمراره ، فان مذكرة وزير الثقافة تضمنت ضرورة البحث فى بدائل جديدة فى حال إلغاء المشروع.وينتظر أن يتم طرح هذه البدائل فى حال إلغاء مشروع مكتبة الأسرة، والذى قد يكون السبب فى ذلك ارتفاع ميزانيته، والذي كانت تشترك فيه عدة وزارات وهيئات.ويستهدف المشروع نشر روائع مختلفة لأعمال إبداعية وفكرية، وتقديم الأعمال التى شكلت مسيرة الحضارة منذ فجر التاريخ حتى الآن، ويتم طرحها للبيع بأسعار رمزية.ونشأ المشروع في عام 1994، وبدأت فكرته من خلال اللجنة العليا لمهرجان القراءة للجميع برئاسة سوزان مبارك ، واشترك فيه عدة وزارات، منها وزارة الإعلام التي تم إلغاؤها أخيرا.وكانت باكورة إصدارات المشروع إعادة طبع موسوعة مصر القديمة لعالم المصريات الشهير سليم حسن فى 16 جزءا، يتراوح عدد صفحات كل جزء بين 600 و 80 صفحة، وصدرت بثمن رمزى.اقرأ أيضا:الخارجية: تتابع التحقيقات مع المصرى المقبوض عليه فى سوريا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل