المحتوى الرئيسى

مأمور "أول شبرا" للنيابة: شائعة تعذيب السجين الهارب سبب اقتحام القسم

03/27 18:34

استمع أحمد الشبينى وكيل نيابة شبرا الخيمة إلى أقوال العميد وليد فاروق مأمور قسم أول شبرا الخيمة، فى واقعة هروب مسجون محكوم عليه بالسجن 15 عاما فى أحدى القضايا الجنائية من الحجز، عندما تمكن أقاربه من اقتحام القسم حاملين الأسلحة النارية واعتدوا على قوة الشرطة الموجودة به. قال المأمور فى التحقيقات: "تلقيت تهديدات من أهالى المسجون، بأنهم سيقتحمون مقر القسم إذالم يقوموا بزيارته للاطمئنان عليه بعدما وصلتهم معلومة بتعرضه للتعذيب داخل الحجز، وبالرغم من تأكيدى لهم بأنه لم يتعرض لأى اعتداء، وسمحت لاثنين منهم بزيارته للاطمئنان عليه، فاقتحموا القسم أثناء فتح الحجز، وكانوا يحملون أسلحة عديدة "سنج وشوم وطبنجات"، وأصابوا عددا من أفراد الشرطة، وتمكنوا من تهريب المسجون. تلقت النيابة العامة بلاغا بالواقعة حمل رقم 4521 إدارى، باقتحام ما يقرب من 150 شخصا، مقر قسم أول شبرا الخيمة، وهددوا بحرقه بقنابل المولتوف إذا لم يتمكنوا من الدخول لزيارة أحد أقاربهم الذى تم القبض عليه بعد هروبه من السجن فى الأحداث الأخيرة، وتمت الاستجابة لهم وتمكينهم من زيارة قريبهم "عاطف.س" (35 عاما) المحكوم عليه بالسجن 15 عاما، إلا أنهم تعدوا بالضرب على قوة الشرطة الموجودة، واستطاعوا تهريب المسجون بعدما أصابوا 3 أمناء شرطة بإصابات خطيرة، وهم كل من: "محمد أمين" و"محمد إبراهيم"و" أحمد سعيد"، وتم نقلهم إلى المستشفى لتلقى الإسعافات، وتوصلت التحريات إلى إن المسجون كان قد تم القبض عليه فى البحر الأحمر بعدما تمكن من الهروب من السجن فى أيام الثورة، وتم ترحيله إلى قسم أول شبرا الخيمة، حيث كان قد صدر الحكم عليه فى دائرة القسم بالسجن 15 عاما، فى قضية شروع فى قتل، واتخذت معه الإجراءات القانونية لتسليمه إلى سجنه الهارب منه، وأثناء وجوده بحجز القسم تلقى المأمور تهديدات من أقاربه باقتحام القسم وحرقه بالمولتوف، وبالفعل تمكنوا من اقتحامه وتهريب المسجون من الحجز.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل