المحتوى الرئيسى

جيتس: تغيير النظام فى ليبيا "أمر معقد جدا"

03/27 18:22

أعلن وزير الدفاع الأمريكى روبرت جيتس اليزم، الأحد، أن الهدف العسكرى للتدخل فى ليبيا ليس الإطاحة بالزعيم الليبى معمر القذافى لأن "أى تغيير لنظام، أمر معقد جدا" فى تطبيقه. وقال جيتس فى برنامج تبثه شبكة "إيه بى سى" وشاركت فيه وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون "كما شهدنا فى السابق، فإن أى تغيير لنظام هو أمر معقد جدا، وفى بعض الأحيان يستغرق الكثير من الوقت، وفى أحيان أخرى يمكن أن يحصل بسرعة، لكن ذلك لم يكن أبدا جزءا من هدفنا العسكرى" فى ليبيا. والإطاحة بنظام صدام حسين خلال بضع أسابيع فى العام 2003 لم يمنع الولايات المتحدة من الغرق فى المستنقع العراقى فى السنوات التى تلت ذلك. وفى أفغانستان تستمر العمليات العسكرية بعد حوالى عشر سنوات على الإطاحة بنظام طالبان. وقد دعا الرئيس الأمريكى باراك أوباما ومسئولون غربيون آخرون عدة مرات الزعيم الليبى إلى "الرحيل"، لكن هذا الهدف ليس مدرجا فى المهمة التى أوكلتها الأمم المتحدة لقوات التحالف الدولى. وقال جيتس فى برنامج آخر على شبكة "سى بى إس": "هذا هو الفرق بين مهمة عسكرية وهدف سياسى". وأضاف "فى حملة عسكرية، أحد الأمور المهمة على ما أعتقد هو عدم تحديد هدف من غير الأكيد بلوغه". وأعلن وزير الدفاع الأمريكى روبرت جيتس ووزيرة الخارجية هيلارى كلينتون اليوم أن مقربين من العقيد معمر القذافى بدءوا "بالانشقاق" إثر تدخل التحالف الدولى فى ليبيا. وقالت كلينتون خلال برنامج تليفزيونى على شبكة "سى بى إس": "هناك العديد من الدبلوماسيين والقادة العسكريين فى ليبيا الذين يغيرون موقفهم وينشقون، لأنهم يرون كيف سينتهى هذا الأمر". من جهته قال وزير الدفاع الأمريكى فى البرنامج نفسه: "لا تقللوا من أهمية احتمال انشقاق عناصر من النظام، عن الزعيم الليبى".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل