المحتوى الرئيسى

زهرة من دم الشهداء

03/27 17:45

شعر: محمد فؤاد محمد   إهداء إلى أحبابي الورود المتفتحة في حدائق مصر.. طلبة الجامعات ثُرْ أيُّها العملاقُ ثُرْ ثُرْ واقتلعْ جذر الطغاةِ الجائرين.. ومَزِّقِ الأوهامَ ثُرْ.. حُذْ دمعتي الحَرَّى.. وريشةَ شاعرٍ، وارسم بها، وبحزنها شمسًا يُناغيها قمر خُذ ذلك القلبَ الحزين وَنَقِّهِ من حزنه واغسله بالمسكِ المقطر من دم الشهداء والماء المعطر من تسابيح المطر ثُرْ وانطلق وذر المدَى متمردًا في وجه من عاثوا فسادًا في رياض النيل من تركوا خيول الغدر ترتع في حدائق مصر تقتطف الورود من الشجر من رَوَّع الطير الجميل ومن تلصص.. يسرق الدمَ من عروقي، يزرع الدمعات في عيني صغاري، من يسميني بغير اسمي وينبش كل أشعاري وأفكاري ويُحْزِن وجهَ أمِّي.. إخوتي يرمي نهاراتي.. وأقماري ونجماتي سدى في قاع بئر ثُرْ إنهم من أحزنوا قلب الفرات ودجلة واسأل عيون مَهَا الرصافة والجسر ثُرْ أيُّها العملاقُ ثُرْ.. ثُرْ وانطلق وردًا ونسرينا وروِّ حدائق الأحرار والثمْ كلَّ حُرّ ثر واسقِ نخلتَك الأصيلة واغترف بيديكَ من ماء الكرامةِ غرفةً وَزِّعْ دماءَك.. في عروق الثائرين وضع نداك.. على الزهور الذابلات.. فسوف ينمو من دم الشهداء.. في قلبي.. زَهَر ------------ * عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية وعضو اتحاد كتاب مصر- المنيا  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل