المحتوى الرئيسى

الحزب الحاكم في اليمن يجتمع مع صالح في محادثات أزمة

03/27 12:45

صنعاء (رويترز) - سيجتمع حزب المؤتمر الشعبي الحاكم في اليمن مع زعيمه الرئيس علي عبد الله صالح لإجراء محادثات أزمة يوم الاحد بعد أن أعلن صالح أنه مُستعد لتسليم السلطة بشرط أن يكون ذلك بصورة "مُشرفة".ويتعرض صالح لضغوط من عشرات الالاف من اليمنيين الذين تجمعوا في الشوارع للمطالبة برحيله بعد 32 عاما قضاها في السلطة وسيطلع كبار أعضاء الحزب على محادثاته مع المعارضة.وقال صالح في وقت متأخر من مساء السبت انه مُستعد للتنحي خلال ساعات لكن لم يظهر أي اتفاق وشيك.وصالح حليف رئيسي للولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية في مكافحة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب المتمركز في البلاد التي تشهد أيضا تمردا للحوثيين في الشمال وحركة انفصالية في الجنوب وجوعا شديدا.وفي مقابلة عرضها التلفزيون أبدى صالح استعداده لترك السلطة حتى خلال ساعات معدودة بشرط أن يكون ذلك "بصورة مُشرفة". وأضاف "أنا مسؤول عن أمن وسلامة البلاد وأنا مُلزم بالوصول بالبلد الى شاطيء الأمان" مشيرا الى تمسكه بالسلطة لتسليمها سلميا.ولقي أكثر من 80 شخصا حتفهم منذ بدء الاحتجاجات في يناير كانون الثاني للمطالبة برحيل صالح.وقالت قناة العربية التلفزيونية الفضائية يوم الأحد ان ستة جنود قتلوا في كمين في جنوب البلاد لكن لم تتضح الجهة المسؤولة عن الحادث.وعرض صالح تنازلات فتعهد أولا بالتنحي عام 2013 موعد انتهاء فترة ولايته وقدم مؤخرا اقتراحا بنقل السلطة بعد صياغة دستور جديد وانتخابات برلمانية ورئاسية بحلول نهاية العام.لكن المواقف انقلبت على صالح فيما يبدو بعد أن قتل قناصة موالون للرئيس يرتدون ملابس مدنية 52 شخصا من المحتجين في 17 مارس اذار.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل