المحتوى الرئيسى

ملاعب الجولف..مستودع لفساد المياه!!

03/27 11:31

ملاعب الجولف المنتشرة بأنحاء القاهرة شاهد عيان علي فساد النظام السابق الذي ترك الحبل علي الغارب لإنشاء هذه الملاعب والمنتجعات التي تستهلك ما يوازي زراعة 180 ألف فدان كما يستهلك كميات هائلة من المياه الجوفية.أكد خبراء الزراعة أنه لابد من إصدار قانون يقنن سحب المياه الجوفية والحصول علي مقابل مادي ضخم من هذه الملاعب لصالح الاقتصاد القومي وليس إلي أرصدة "الكبار" كما كان يحدث في الماضي.أكد د. جمال صيام- أستاذ اقتصاد زراعي بجامعة القاهرة: أن ملاعب الجولف تستهلك كميات مياه توازي زراعة 180 ألف فدان وفي جميع الأحوال يعتبر استخدام المياه في غير الزراعة إهداراً للثروة المائية وعدم ترشيد استهلاك المياه الجوفية بالأراضي الجديدة والصحراوية يهدد بحدوث عجز شديد الزمر الذي يتطلب إصدار قانون لتقنين استخدام المياه الجوفية خاصة أن زيادة معدلات السحب من المياه الجوفية يؤدي إلي ارتفاع نسبة الملوحة بالأراضي ويجعلها غير صالحة للزراعة.أوضح أن فكرة تخصيص أراض صالحة للزراعة لملاعب الجولف والمنتجعات خطر يهدد الزراعة المصرية.قال د. علي حافظ- أستاذ الاقتصاد الزراعي بجامعة عين شمس: إنه خلال النظام السابق لم تكن هناك رقابة جادة علي الاقتصاد القومي.. مشيراً إلي أن هناك 4 نوادي جولف في القاهرة وحدها علي الرغم من أن هذه الفكرة بدأت تتلاشي من العالم لأنها تستغل مساحات ضخمة جداً يمكن استغلالها في بناء وحدات سكنية للمواطنين كما أنها تهدر كميات هائلة من الموارد المائية.أشار إلي أنه يتم حالياً دراسة مشروع الري بالتنقيط بدلاً من الري الحر.. لكن هذه الطريقة تحتاج إلي تكلفة مرتفعة وهندسة حديثة في الري والزراعة ولابد من تجربتها قبل التنفيذ.أكد د. أشرف البرقاوي- عميد كلية الزراعة جامعة القاهرة: أنه لابد من تحديد أولويات استخدام المياه بداية بالشرب ثم الزراعة ثم السياحة والنقل البحري والنهري.أوضح أنه يمكن استخدام وسائل بديلة للري في ملاعب الجولف كاستخدام مياه الصرف الزراعي والصحي بعد معالجتها من المياه.قال د. حسين حجازي- رئيس لجنة الزراعة بالشوري سابقاً: طالبنا مراراً بعدم استخدام المياه في غير الإنتاج الزراعي لأن حصة المياه محدودة ولا يمكن الاستمرار في استصطلاح الأراضي إلي بعد تحديث نظم الري كما أن الزيادة المضطربة في عدد السكان تحتاج إلي كل نقطة مياه بهدف الانتاج والانتاجية.أشار إلي أن هناك عدداً ممن استحوذ علي المياه الجوفية بملاعب الجولف وحمامات السباحة دون وجه حق وهو ما يعد جريمة تستحق العقاب لأننا كنا نعاني علي مدار سنوات سابقة من جفاف وتمليح بعض الآبار وبالتالي أثر سلباً علي الزراعات.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل