المحتوى الرئيسى

خارطة طريق للنهوض بزراعة القطن

03/27 10:50

محمود العربى - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  اقترحت الغرفة التجارية بالقاهرة خارطة طريق للنهوض بزراعة القطن المصرى واستعادة لقبه السابق (الذهب الأبيض) من خلال العمل على خفض تكاليف زراعته وزيادة عائده للفلاح وقيام الدولة بدعمه.الدراسة التى أعدتها الغرفة فى سياق مطالبات وزارة الزراعة بإشراك جميع العاملين بالقطع بوضع سياسات للنهوض بالقطن، أكدت أن عزوف الفلاح عن زراعة القطن تكمن فى سعره المنخفض، وارتفاع أسعار مستلزمات إنتاجه، موضحة أن دول العالم التى تهتم بزراعته تعمل على دعمه، مثل أمريكا التى تعطى دعما للقطن يصل إلى 4 مليارات دولار فى العام، وأن الدراسات الحديثة تؤكد أن 55 % من دخل المزارع الأمريكى يحصل عليه فى صورة دعم حكومى، وأن 45 % من دخل المزارع الأوروبى يحصل عليه من حكومات بلاده.وأوضحت أن الدعم يمكن أن يأخذ شكلين، ويتمثل الشكل الأول فى الدعم النقدى المباشر لكل قنطار يتم توريده، بحيث يحصل المزارع على الدعم مباشرة دون أى وسطاء، والشكل الثانى هو دعم مستلزمات العملية الإنتاجية من بذور وتقاو وأسمدة وكيماويات، شريطة أن يحصل عليها المزارع من الجمعيات التعاونية الزراعية مباشرة، وبالسعر المناسب وتوزع وفقا لبطاقة الحيازة الزراعية واحتياجات الأرض منها.وطالبت الدراسة بإنشاء صندوق تعويضات ورسم سياسة استراتيجية للقطن تحقق الاستقرار فى إنتاجه وتجارته وتسويقه وتصديره وتصنيعه وحمايته من التقلبات السعرية، وضرورة إعلان الأسعار الاسترشادية قبل زراعة القطن بوقت كاف، بحيث تعكس الأسعار العالمية وبما يضمن حصول المنتج على أسعار عادلة. كما طالبت بتشجيع المستثمرين الأجانب على إنشاء وحدات إنتاجية داخل مصر تعتمد فقط على الأقطان المصرية بميزات خاصة وتسهيلات وخدمات من كهرباء وغاز، وضرورة إيجاد حل لمشكلة محدودية الموارد المائية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل