المحتوى الرئيسى

عزب شو: ثورات العرب تمنعني السخرية من وزراء مبارك

03/27 09:34

أكد الفنان الكوميدي المصري محمود عزب -الشهير بـ"عزب شو"- أنه رفض عرض برنامجه "حكوميك شو" الذي يسخر من وزراء الرئيس السابق حسني مبارك، احتراما للثورات التي تشهدها ليبيا واليمن ودول عربية أخرى. وفي حين أكد أنه استمتع كثيرا بتقليد شخصية صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى السابق، فإنه أشار إلى أن البرنامج توقع حدوث الثورة عبر حلقة يتم فيها مطاردة رجل الأعمال الشهير أحمد عز عن طريق شباب "الفيس بوك". وقال عزب في مقابلة مع برنامج "فن أون لاين" على قناة "دريم" الفضائية مساء الأربعاء 23 مارس/آذار: "رغم اتفاقي مع قناة فضائية على إنتاج برنامج حكوميك شو؛ إلا أن الحكومة عندما عرفت أصرت على أن يقوم التلفزيون المصري بإنتاج البرنامج، وذلك من أجل التأكيد على حرية التعبير عن الرأي والديمقراطية في البلاد". وأضاف "التلفزيون وفر لنا كل الإمكانيات اللازمة للتصوير، والحكومة كانت تظن أن البرنامج كوميدي على غرار كوميك شو، لكنها فوجئت بأن العمل تم إنجازه بشكل جيد، ويقدم رسائل سياسية في إطار كوميدي، كما أنه كان يوجه انتقادات لبعض سلبيات الحكومة". وأوضح الفنان المصري أنه قلد كل المسؤولين الحكوميين السابقين خلال البرنامج، بداية من رئيس الوزراء أحمد نظيف، وحتى أقل وزير، لافتا إلى أنه استمتع بكل الشخصيات التي قدمها، وخاصة شخصية صفوت الشريف، الرئيس السابق لمجلس الشورى. وأكد عزب رفضه عرض البرنامج في الوقت الحالي بعد نجاح الثورة في مصر، وذلك احتراما للثورات في ليبيا واليمن وباقي البلدان العربية، مشيرا إلى أنه سيكتفي في الفترة الحالية بعمل الدعاية اللازمة له حتى يكون مطلوبا لدى كل المواطنين. وأشار إلى أن العمل كان هدفه كوميديا بحتا وليس سياسيا، لكنه تم تنفيذه بطريقة جيدة قائمة على الحقائق والأحداث التي يعاني منها الشعب، موضحا أن العمل تناول الأحداث التي وقعت خلال فترة الحكومة السابقة، وانتقدها بكوميديا ساخرة، مثل حادثة العبارة، وارتفاع أسعار الحديد، وغيرها من الأزمات. وشدد الفنان الكوميدي المصري على أن البرنامج توقع حدوث الثورة منذ 2009 وعن طريق شباب "الفيس بوك"، موضحا أن كل الحلقات كانت فيها علامات الثورة، وخاصة الحلقة الذي جسد فيها دور رجل الأعمال أحمد عز، والتي تحدثت عن مطاردة شباب "الفيس بوك" له. وأكد عزب أن شخصيته غير ثورية، وأن نزوله ميدان التحرير جاء بالصدفة من خلال ابنه الصغير الذي أخبره بالمظاهرات، وطالبه بالنزول معه إلى الميدان، لافتا إلى أن الجميع يقول إن الثورة هي ثورة شباب، وانضم لها الشعب، لكنه قال إنها "ثورة من الله". وكشف عن أن 90 % من الوقت الذي كان يقضيه في ميدان التحرير كان يبكي فيه، لافتا إلى أن ما شاهده في الميدان من روح وأخوة وحب وتعاون لا يصدق، ويؤكد دائما على أصالة الشعب المصري، ووقوفه وقت المحن والشدائد. وأشاد الفنان المصري بالتلاحم الذي حدث في الميدان بين كل طوائف الشعب، الأمر الذي حمى الثورة، وساهم في إنجاحها، مشيرا إلى دور جماعة الإخوان المسلمين في الميدان، والذين تمكنوا من دعم شباب الثورة والتصدي لهجمات البلطجية عليهم بالطوب والحجارة. وأعرب عزب عن أمله في أن تكون الأعمال الفنية والكوميدية الفترة المقبلة أكثر جرأة في رصد الأوضاع السلبية في المجتمع، وتقديم حلول لها، لافتا إلى رفضه لمن يقول كفاية للثورة، خاصة وأن البلاد تعيش في فساد منذ 30 عاما. وأشار إلى أنه يجهز الآن لعمل درامي يجسد فيه السيرة الذاتية لعدد من الشخصيات المرحة التي مرت على السينما المصرية، وأنه سيبدأ بالفنان "إستيفان روستي"، معتبرا أن أكثر شيء يضحكه كممثل كوميدي هي جلسات مجلس الشعب، لكنه سوف يفتقدها الفترة المقبلة. شاهد عزب شو يقلد رئيس الوزراء الأسبق أحمد نظيف

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل