المحتوى الرئيسى
alaan TV

سوريا تتحدث عن مشروع "فتنة طائفية" يستهدف استقرارها

03/27 10:50

دمشق: اعتبرت السلطات السورية ان الاحداث التي تجري حاليا في سوريا تندرج ضمن "مشروع طائفي" يستهدف ضرب سوريا ولا علاقة له بـ"التظاهر السلمي" و"المطالب المحقة والمشروعة" للشعب السوري.وقالت بثينة شعبان، مستشارة الرئيس السوري للشئون السياسية والإعلامية مجددا ، في مقابلة مع هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" امس السبت: "إن هذه الاضطرابات عبارة عن مخطط خارجي يرمي إلى زعزعة استقرار سورية والمنطقة، إذ أن هنالك العديد من المجموعات التي تعمل وفقا لمخططاتها الخاصة".وقالت شعبان "ان ما نحن بصدده ليس تظاهرات سلمية مطلبية تريد ان تسرع من وتيرة الاصلاح في سوريا" بل هو شيء "مختلف وليس له علاقة بالمطالب المحقة والمشروعة التي يتم تلبيتها تباعا".واضافت ان "ما تأكدنا منه حتى الآن بعد ان اتضحت بعض الصور ان هناك مشروع فتنة طائفية في سوريا".وتابعت "اننا نمر الان بمرحلة دقيقة وحساسة واستهداف سوريا ليس جديدا".وفي تصريحات أذاعتها الوكالة العربية السورية للانباء "سانا" قالت بثينة شعبان انه من الواضح أن هناك مشروع فتنة للنيل من سوريا عبر استهداف نموذج العيش المشترك الذي تتميز به.وأشارت الى أن هذا التجييش الطائفي يستهدف وحدة سوريا ، واعتبرت شعبان أن ما قاله الشيخ يوسف القرضاوي في خطبة الجمعة في قطر عن سوريا هي دعوة للفتنة.وقالت : "ليس لرجل دين أن يثير فتنة بأي منطق قرآني أو إيماني وهذا ليس من مهمات رجل الدين على الإطلاق"، مؤكدة أن مثل هذا الاستهداف ليس جديداً وأن الشعب السوري واع وسوف يتجاوز هذه المحاولات التخريبية وهذا الاستهداف.وكشفت شعبان النقاب عن أنه تم إلقاء القبض على بعض عناصر هذه المجموعات المسلحة التي تقوم بعمليات القتل والتخريب، ومنهم مصري وجزائري، وكذلك 5 لبنانيين، مشيرة إلى أن التحقيقات جارية وسيتم الإعلان عن الجهات التي تقف وراء هذه المجموعات عند انتهاء التحقيقات.وذكرت شعبان ان الوحيد الفرح بما يحدث في سوريا هو إسرائيل وأعضاء الكونجرس الذين يجيشون جهودهم ضد سوريا.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأحد , 27 - 3 - 2011 الساعة : 8:56 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأحد , 27 - 3 - 2011 الساعة : 11:56 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل