المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:شركة تشغيل مفاعل فوكوشيما تعتذر عن خطئها في قراءة الإشعاعات

03/27 18:26

اليابان: انتقادات للشركة المشغلة لمحطة فوكوشيما وجه مسؤولون في الحكومة اليابانية انتقادات للشركة المسؤولة عن تشغيل محطة فوكوشيما النووية التي ضربها الزلزال واتهموها بعدم الشفافية والفشل في حماية العاملين بها. .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر أعربت شركة طوكيو إلكتريك للطاقة "تيبكو" عن أسفها بسبب خطأ منها في قراءة منحنى على أجهزة القياس يوضح أن مستوى الاشعاع يزيد عشرة ملايين مرة عن المستوى الطبيعي في مجمع فوكوشيما النووي المعطوب. وكانت الشركة قد تعرضت لانتقادات واسعة من جانب الحكومة اليابانية الذين اتهموها بعدم الشفافية والفشل في حماية العاملين بها، مما عرض عددا منهم لحروق اشعاعية خطيرة. وقالت الشركة إنها أخطأت في قراءة مستوى الإشعاع في المفاعل رقم 2 ، حيث أظهرت القراءة الأولى ارتفاعا حادا في مستوى الإشعاع وهو ما لم يكن صحيحا ، ولكن بالرغم من ذلك فإن مستوى الاشعاع في ذلك المفاعل لا يزال مرتفعا للغاية وبما يكفي لإخلاء العاملين. وأوضحت الشركة أن عملية قراءة مستويات الإشعاع كانت تنصب على مياه التبريد في المفاعل رقم 2 ، وأن تلك القراءات كانت تشير إلى إشعاع يزيد عشرة ملايين مرة عن المعدل الطيبعي ، وأنه في ضوء ذلك اضطر العاملون إلى إخلاء موقع المفاعل دون أخذ قراءة ثانية حسبما تقضي الاصول. وقالت الحكومة إنه ينبغي على شركة طوكيو للطاقة الكهربائية (تيبكو) أن تقدم معلومات حول الوضع في المحطة بشكل فوري. وقالت الوكالة اليابانية للطاقة الذرية إن الشركة ارتكبت عددا من الأخطاء من بينها نوعية الملابس التي يرتديها العمال. اليابان: سكان المناطق المتضررة يعودون إلى ديارهم سكان المناطق المتضررة من جراء زلزال اليابان والتسونامي الذي أعقبه يعودون إلى ديارهم في محاولة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، أو بدء الحياة من جديد. .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر وفي الوقت نفسه، ارتفع العدد الرسمي للقتلى من جراء الزلزال والتسونامي الذي وقع في 11 مارس/ آذار الى اكثر من عشرة آلاف شخص بينما لا يزال سبعة عشر ألفا آخرين في عداد المفقودين حسبما ذكرت الشرطة اليابانية. من جانبها أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها أرسلت فرقا إضافية إلى موقع المحطة النووية وتوقع مدير الوكالة يوكيا امانو أن تستمر حالة الطوارئ بسبب الأزمة لأسابيع عدة أو حتى أشهر. وصرح المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوكيو ايدانو بأنه " ينبغي على شركة طوكيو للطاقة المشغلة للمحطة النووية أن تكون أكثر شفافية وتقدم معلومات وافية وبخاصة في أعقاب التسرب الإشعاعي الأخير". وكانت الحكومة قد فتحت تحقيقا لتحديد مصدر التسرب الإشعاعي الذي تسبب في إصابة ثلاثة من عمال الشركة بحروق بالغة. وبلغت نسبة الاشعاع في المياه التي تسببت في إصابة العمال عشرة آلاف مرة مقدار عينة الاشعاع الطبيعية. من جانبه قال المتحدث باسم الوكالة اليابانية للسلامة النووية إن العمال المصابين كانوا يرتدون احذية لم توفر لهم الحماية الكافية. وأضاف أن الشركة المشغلة للمحطة النووية كانت على علم بارتفاع نسبة الإشعاع في أحد المفاعلات قبل وقوع الحادث بعدة أيام. ولا تزال فرق الطوارئ تكافح من أجل تبريد المفاعلات ومنع انصهارها ولكنهم بدأوا في استخدام المياه النقية بديلا عن مياه البحر. وتقع محطة فوكوشيما على مسافة 250 كم إلى الشمال الشرقي من العاصمة طوكيو. وقد أعلنت الحكومة منطقة يبلع قطرها عشرين كيلوكترا حول المحطة، منطقة محظورة وقامت باجلاء عشرات الالاف من السكان من هناك. ونصحت أولئك الذين يعيشون على مسافة 30 كم بالبقاء في منازلهم للحد من تعرضهم للاشعاع. وتراجعت مستويات الاشعاع في إمدادات المياه في طوكيو حاليا، ولكنها لا تزال مرتفعة في مناطق أخرى من شمال اليابان. وحظرت اليابان شحنات من المواد الغذائية من المناطق المحيطة بالمحطة النووية المعطوبة. وقد نصح السكان في ولاية فوكوشيما بعدم تناول 11 نوعا من الخضراوات الورقية الخضراء المزروعة محليا بسبب المخاوف من التلوث.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل