المحتوى الرئيسى

تقلص آمال "الفراعنة" بالتأهل لنهائيات أمم أفريقيا

03/26 23:34

القاهرة، مصر (CNN)-- تقلصت فرص المنتخب المصري في التأهل لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2012، التي تنظمها غينيا الاستوائية والغابون، بعد خسارته أمام مضيفه جنوب أفريقيا، بهدف دون رد، في المباراة التي جمعت المنتخبين في جوهانسبرغ مساء السبت، ضمن منافسات الجولة الثالثة للمجموعة السابعة.أحرز مهاجم منتخب "البافانا بافانا"، كاتليغو مفيلا، هدف الفوز لأصحاب الأرض في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة، لتتضاءل فرص المنتخب المصري في الوصول لنهائيات أمم أفريقيا لأول مرة منذ 30 عاماً، حيث كانت أخر بطولة يغيب عنها الفراعنة عام 1982 في ليبيا.ورفع منتخب جنوب أفريقيا رصيده إلى 7 نقاط، ليحتفظ بصدارة المجموعة، فيما تجمد رصيد منتخب مصر عند نقطة وحيدة، من تعادل أمام سيراليون بالقاهرة في الجولة الأولى، قبل أن يخسر أمام النيجر خارج ملعبه، وتختتم مباريات الجولة الثالثة للمجموعة يوم الأحد، بمباراة النيجر وسيراليون، في منافسة على المركز الثاني.سيطر منتخب مصر على أغلب فترات اللقاء، وكان الأكثر خطورة، واعتمد المدير الفني، حسن شحاتة، على وجود محمود عبد الرازق "شيكابالا"، والسيد حمدي في الأمام، فيما لعب بكثافة في خط الوسط بالخماسي أحمد فتحي، وحسني عبد ربه، ومحمد شوقي، وسيد معوض، وأحمد المحمدي.ولم يظهر أصحاب الأرض بالمستوى المنتظر منه طوال الشوط الأول، وسنحت أكثر من فرصة للمنتخب المصري للتقدم، لعل أخطرها تلك التي أهدرها شيكابالا، عندما سدد الكرة من داخل منطقة الجزاء، ارتدت من دفاع جنوب أفريقيا.إلا أن الوضع اختلف في الدقيقة 73 من الشوط الثاني، وكان "الأولاد" أكثر خطورة، وأنقذ حارس مرمى منتخب مصر، عصام الحضري، مرماه من فرصتين خطيرتين في دقيقة واحدة.ودفع الجهاز الفني لمنتخب مصر بمحمد ناجي "جدو"، بعد 63 دقيقة، بدلاً من حسني عبد ربه، ثم دفع بأبو تريكة في الدقيقة 78، بدلاً من السيد حمدي، لزيادة الفاعلية الهجومية، وأهدر محمد شوقي فرصة خطيرة في الدقيقة 79، ثم دفع بمحمد زيدان بدلاً من شيكابالا في الدقيقة 85، إلا أن كل التغييرات التي أجراها الجهاز الفني للفراعنة لم تحقق الفاعلية المطلوبة.وفي الوقت بدل الضائع، فاجأ كاتليغو مفيلا الجميع، عندما سجل هدف الفوز لمنتخب جنوب أفريقيا في الدقيقة 92، من تسديدة قوية سكنت أقصى يمين مرمى الحضري، ليحرز أول فوز رسمي لمنتخب الأولاد على الفراعنة، وليعلن قرب وداع الفراعنة للتصفيات "إكلينكياً."وكان آخر لقاء بين "الفراعنة" و"الأولاد"، قد أقيم بالقاهرة في 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2006، وفاز منتخب مصر بنتيجة المباراة الودية، بهدف دون رد، لعماد متعب، فيما كان آخر لقاء رسمي بين المنتخبين في نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية 1998 ببوركينا فاسو، وكان الفوز من نصيب المنتخب المصري أيضاً، بهدفين دون رد، أحرزهما طارق مصطفى، وأحمد حسن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل