المحتوى الرئيسى

> وقفة احتجاجية للمسرحيين بسبب تأجيل ملتقي الشباب للمرة الثالثة

03/26 21:15

قرر مجموعة الشباب المشاركون ضمن فعاليات الدورة الثانية للقاء مسرح الشباب القيام بوقفة احتجاجية أمام مكتب وزير الثقافة سوف يتم تحديد موعدها اليوم بسبب تأجيل موعد الدورة الثانية أكثر من مرة، حيث سبق وتم تأجيل هذه الدورة ثلاث مرات متواصلة وكانت المرة الأخيرة بسبب أحداث ثورة 25 يناير حيث كان مقررا إقامتها في الفترة من 1 إلي 11 فبراير الماضي لكن نظرًا لهذه الظروف تم التأجيل إلي شهر إبريل المقبل، لكن حتي الآن لم يتم الإعلان عن موعد رسمي ولم تخصص أو تصرف ميزانية لعروض المهرجان التي كانت قد بدأت بروفاتها بالفعل طوال الفترة الماضية. ومن هذه العروض التي تم اختيارها للمشاركة عرض «الجنوبي» تأليف واخراج شاذلي فرح، و«بكرة يوم جديد» تأليف واخراج نورا أمين، و«لامبو» تأليف محمد أمين واخراج محمد المالكي و«موت بطيء» تأليف مروة فاروق واخراج محمد الطايع، و«فانتازيا الهروب» تأليف سامح عثمان واخراج محمد الزيني و«مركب بلا صياد» تأليف اليخاندروكاسونا واخراج خالد حسنين و«المخبر السري» تأليف انتوني شيفر واخراج أحمد الرافعي و«أحب عيشة الحرية» تأليف أحمد عبدالرازق واخراج باسم قناوي و«وليمة عيد» تأليف يوسف شعبان مسلم واخراج شريف فتحي و«مقتل القمر الجنوبي» اعداد عزت زين عن مجموعة أشعار أمل دنقل واخراج أشرف حسني. يذكر أن الدورة الأولي لهذا اللقاء كانت قد لقيت نجاحا جماهيرًا وفنيا كبيرًا حتي أنه تم الإعلان وقتها من قبل الدكتور أشرف زكي أنه سيتم اقامة الدورة مرتين في السنة. تدعيما لعروض الشباب ولاكتشاف مواهب جديدة ومن المميزات التي يمنحها المهرجان لعروضه المشاركة أن الثلاث عروض الفائزة تمت إعادة انتاجها بشكل أكبر وعرضها أسبوعا كاملا علي أحد مسارح الدولة وكان بالفعل مقرر إعادة عروض «هاملت» و«هذه ليلتي» و«رقصة العقارب» علي مسرح الطليعة لكنها توقفت بسبب الأحداث الأخيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل