المحتوى الرئيسى

المركز المصري لحقوق المرأة يرفض الانتهاك الجسدي الذي تعرضت له طالبات إعلام

03/26 20:15

آيات الحبال - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  استقبل المركز المصري لحقوق المرأة بقلق بالغ شكاوى عدد كبير من طالبات وطلاب من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تم الاعتداء عليهم بالضرب من قبل الشرطة العسكرية. وذلك عندما اقتحمت الشرطة العسكرية جامعة القاهرة، لفض اعتصام طلاب وطالبات كلية الإعلام بالقوة، واستخدم ضباط في الجيش والشرطة العسكرية القوة، لإخلاء الاعتصام المقام أمام قاعة المؤتمرات بكلية الإعلام، للمطالبة برحيل عميد الكلية الأستاذ الدكتور سامي عبد العزيز. وقد ذكرت الطالبات المشاركات في الاعتصام أنه تم ضربهن بالعصي الكهربائية في أماكن متفرقة من أجسادهن.ويرى المركز أن النساء والفتيات يجب أن يتمكنَّ من التعبير عن آرائهن بخصوص مستقبل مصر والتظاهر السلمي دون أن يتعرضن للتعذيب. ويعد هذا الاعتداء انتهاكًا للحق في التعبير والتجمع السلمي، طبقًا للمادة 21 من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية التي تنص "على أن يكون الحق في التجمع السلمي معترفًا به، ولا يجوز أن تضع القيود على ممارسة هذا الحق".يذكر أن المركز قد طالب القوات المسلحة بدعم الشرطة في استتباب الأمن في ربوع مصر كافة في بيانات عدة سابقة، إلا أننا نخشى من انتهاج نفس آلية أجهزة الشرطة من ضرب المتظاهرين، الأمر الذي يعد انتهاكًا لحقوق الإنسان وحقوق المرأة، وسوف يؤثر بالسلب على العلاقة بين الجيش والشعب المصري.والمركز إذ يعلن عن رفضه التام وإدانته لما حدث، يطالب المركز كلاًّ من النائب العام والمجلس العسكري بالتحقيق الفوري في الواقعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل