المحتوى الرئيسى

الجيش يحتوى أزمة بين أهالى قرية بمنفلوط وإحدى الكنائس

03/26 19:19

تمكنت القوات المسلحة من احتواء أزمة بين كنيسة العذراء والأهالى بقرية "نزه" التابعة لمركز منفلوط بمحافظة أسيوط، وذلك بعد شكوى الأهالى من محاولة ضم الكنيسة لأحد المنازل القديمة المجاورة لها، ومنعهم هدم المنزل ما لم يكن هناك تصريح بناء جديد. قال محمد كمال عبدالوهاب أحد أبناء القرية إن الأهالى فوجئوا ودون سابق إنذار بقيام راعى كنيسة العذراء، ويدعى القس إبراهيم بالشروع فى هدم منزل ملك ميخائيل داود كانت الكنيسة قد قامت بشرائه بعد وفاته وسفر أولاده إلى القاهرة، إلا أنهم فوجئوا بضمه لتوسعة الكنيسة مما أثار حفيظتهم، على حد وصفه، وهو ما دفع الأهالى إلى الاتصال بقيادات الجيش بالمنطقة الجنوبية العسكرية. تدخلت قوات الجيش والشرطة وتمكنوا بمعاونة الأهالى وعمدة القرية من احتواء الموقف قبل أن يتطور إلى فتنة طائفية، وتم إيقاف الهدم لحين التأكد من وجود ترخيص بالبناء والضم لها من عدمه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل