المحتوى الرئيسى

إدانات حقوقية للديمقراطية الانتقائية وإقصاء بعض التيارات السياسية ذات المرجعية الإسلامية

03/26 18:52

آيات الحبال -  جمال عيد مدير الشبكة العربية لحقوق الإنسان Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، في بيان لها، بعض الأقلام والأصوات التي ظهرت في الآونة الأخيرة، مطالبة بنوع من الديمقراطية الانتقائية التي تقصي بعض القوى السياسية ذات المرجعية الإسلامية، والتي تسعى لاستثنائهم من العملية السياسية والديمقراطية.واعتبرت الشبكة العربية أن ظهور هذه الأصوات يعد "نشازا في المشهد الإعلامي والفكري"، ويعد أمرا خطيرا في دلالته، ويجب إدانته وكشف خطئه، مؤكدة أن تلك الأصوات تمثل قلة قليلة حتى الآن.وكانت تلك الأصوات قد ظهرت في خضم الجدل الدائر حول مواقف متطرفة فكريا من بعض التيارات السلفية الإسلامية، التي استخدمت الدعاية الدينية الممنوعة قانونا، وبعض التصريحات لدعاة سلفيين تقصي الآخرين. واعتبرت تلك الأصوات أن الإسلاميين غير مرحب بهم في المنافسة السياسية.وقال جمال عيد، مدير الشبكة العربية: إن "الإقصاء مرفوض أيًّا كان مصدره، وأن مصر الديمقراطية يجب ألا يستثنى منها أي تيار أو جهة، على أن تدار المنافسة السياسية بين الجميع على أرضية الدولة المدنية والمواطنة والالتزام بالقانون".وفي ذات السياق، تدين الشبكة العربية كل مظاهر الاصطفاف الديني والطائفي على الجانبين المسلم والمسيحي، واستخدام أي قوى لأية شعارات أو نصوص دينية، لإجبار الناخبين معنويا ونفسيا على اختيار معين.وأكدت في ذات الوقت، على الحق في إنشاء أحزاب ذات مرجعية دينية، محذرة من أن إغلاق أبواب السياسة في وجوه البعض قد يدفع بهم إلى خيار العمل السري أو العنف الذي يذهب بالبلاد إلى طريق مظلم، وقالت الشبكة إن اللعبة السياسية في إطار القانون كفيلة بتصحيح مسار الأحزاب الدينية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل