المحتوى الرئيسى

مؤتمرشباب الإخوان يطالب الجماعة بالتخلي عن فكرة الحزب..والمرشديرسل لهم بوكيه ورد!

03/26 18:22

تصوير: حسام الهنديخرج مؤتمر شباب جماعة الإخوان المسلمين اليوم السبت بحضور متوسط من الشباب تجاوز الألف وسط غياب قيادات الجماعة تحت عنوان ”رؤية جديدة من الداخل“، بـ12 توصية تم رفعها لجماعة الإخوان المسلمين وهي..1-عرض ومناقشة كل الأوراق والتوصيات التي خرج بها المؤتمر على كل مؤسسات الجماعة.2- أن يتم دراسة الأفكار والتوصيات الخارجة عن هذا المؤتمر ومناقشتها قبل صدور القرارات النهائية لإجراءات الحزب.3- استشارة المتخصصين وأهل الخبرة سواء داخل أو خارج الإخوان للتوصل حول رؤية محددة في موضوع الحزب.4- مراجعة التصريحات الخاصة بعدم السماح لأفراد الإخوان بالمشاركة في أحزاب أخرى وترك الباب مفتوحا لمشاركة الأفراد في أحزاب أخرى لا تتعارض مع المبادئ الأساسية للإسلام.5- أن يتم انتخاب كافة أفراد الهيئة التأسيسية مع مراعاة وجود نسبة معتبرة من خارج الإخوان وهم بدورهم يصيغون لوائح الحزب وبرنامجه وينتخبون رئيسا.6- أن يتكون وكلاء مؤسسي الحزب من فردين وأن يكونا من خارج مكتب الإرشاد تحقيقا لاستقلالية الحزب وأن يكون أحدهما من الشباب أقل من 35 سنة.7- استقلالية النشاط الحزبي إرادة وإدارة عن كافة الأنشطة الدعوية والاجتماعية والسياسية الأخرى8- المسارعة في التقدم بأوراق إشهار مؤسسة أو جمعية الإخوان المسلمين بوزارة التضامن الاجتماعي والحصول على الترخيص القانوني والعلني لها.9- فتح حوار مباشر ومفتوح بين أفراد الإخوان من كافة المستويات في كل المناطق والمحافظات من خلال عقد ندوات ولقاءات مفتوحة.10- إنشاء قسم للشباب يهتم بقضايا الشباب بعد سن الجامعة لتوفير المعلومات والدراسات لدعم اتخاذ مراكز اتخاذ القرار بالجماعة.11- تبني عقد مؤتمرات نوعية في المجالات المختلفة كالإعلامية والتربوية والدعوية من داخل الإخوان وخارجها.12- تشكيل لجنة متابعة وتطوير لكافة المحافظات ومشاركة واسعة وجعل شباب الإخوان تتبنى ملفات آليات تطوير الجامعة وتتابع نتائج المؤتمر.وكان الشباب قد طالبوا الجماعة بوقف اجراءات تأسيس الحزب لحين التوافق مع جميع الاطروحات المتباينة داخل الجماعة ومناقشتها بشكل موسع علي جميع المستويات، وأكد المهندس محمد شمس ان الشباب لا يريدون ان تترك جماعتهم العمل السياسي ولكن ان تتحول لتنفيذ مشروع وطني جديد قائم علي تغيير المعادلة السياسية لصالح العدالة الاجتماعية فهدف البنا من انشاء الاخوان هو معالجة أوضاع البلاد كتمهيد لاصلاح أوضاع العالم .وقال شمس في ورقته التي جاءت تحت عنوان”المشروع السياسي والادارة الحزبية“ ان علي الاخوان مراجعة النفس ولا تستجيب لضغوط الحركات السياسية بالكشف عن خطواتها السياسية.وأشار إلى ان الجماعة تمارس العمل السياسي منذ نشأتها موضحا ان الاخوان كتلة تصويتية كبيرة وسيكون لها دور مؤثر في اختيار رئيس مصر القادم ولكن المشكلة في حالة تشكيل الجماعة لحزب فانها ستواجه اشكالية ان ما يسع الحزب لا يسع الجماعة وقال انه يطالب الجماعة بالتخلي عن فكرة انشاء الحزب لأن المواءمات السياسية قد تخالف مباديء الدين وهناك خيار مطروح ان تتحول الجماعة كليا لحزب اخر وان تنحل الجماعة وهو ما وصفه بالاستحالة.وأضاف ان الفكرة الاسلامية من الممكن ان تتمثل في احزاب متعددة لأنها ليست حكرا علي الاخوان لذلك علي الاخوان ان يتركوا المجال أمام الشباب للمشاركة في احزاب مختلفة. وبلور شمس رؤيته في ان تؤسس الجماعة لعد اجتماعئ جديد ونشر القيم وتربية المجتمع وان ترشد قيم المجتمع وكذلك ترشد أدوار الاحزاب.وفي رؤية مغايرة، طرح الدكتور محمد عثمان انه لا يمانع من تأسيس حزب ولكن في مرحلة متقدمة من الآن بعد أن يشارك الجميع في حوار تأسيس الحزب وطالب عثمان ان يكون اختيار اعضاء الهيئة التأسيسية بناء علي الكفاءة وليس الثقة والصلاح مشيرا الى ان اختيار اسم الحزب ووكيل المؤسسين لا يعنى ان هناك استقلال بين الحزب والجماعة، وأكد عثمان علي عدم جواز الجمع بين عضوية الاخوان والحزب وان تكون نسبة مشاركة الاخوان في الهيئة التأسيسية نسبة ٧٠% وان تترك النسبة لغير الاخوان وان تكون نسبة مشاركة الشباب فوق الـ٣٠% وهناك كوتة للمرأة وألا تقل نسبة مشاركة الاقباط عن ١٠%.من جانبه، قال محمد القصاص ان المؤتمر لا يهدف للانشقاق ومن يقول ان هناك انشقاقا فهو واهم لأن ما نقوم به هو طرح للآراء واثرائها من خلال المناقشة العلنية وان تلك الاطروحات نحاول ان نناقشها داخل مؤسسات الجماعة. ووجه القصاص التحية للدكتور محمد حبيب نائب مرشد الاخوان السابق الذي اعتذر عن الحضور بعد تبرؤ مكتب الارشاد عن المؤتمر قائلا إن اعتذاره جاء حتي لا يحسب على المؤتمر ورؤى الشباب علي أحد.وطالب الشباب بقيام الجماعة بمراجعات لمناهجها وأمورها علي ان تعلن الاخوان فترة انتقالية كما طالبوا اخراج الجماعة للعلنية باتخاذ الشكل القانوني لذلك واعادة انتخابات مكتب الارشاد الأخيرة وأعلن الشباب انهم سيعقدون العديد من المؤتمرات خلال الفترة القادمة.يذكر أنه في الوقت الذي رفض فيه مكتب الارشاد اقامة المؤتمر أرسل بوكيه ورد باسم مرشد الاخوان!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل