المحتوى الرئيسى

ثاباتيرو: ثقة الاسواق في الاقتصاد الاسباني تتحسن

03/26 17:32

مدريد (ا ف ب) - اكد رئيس الوزراء الاسباني خوسيه لويس ثاباتيرو السبت ان استقرار الاسواق وثقتها في الاقتصاد الاسباني تحسنا منذ شهر تشرين الثاني/نوفمبر، معلنا اجراءات جديدة لمكافحة الازمة في بداية نيسان/ابريل.وقال ثاباتيرو في اشارة الى راي عام غالبية 40 رئيس شركة اسبانية التقاهم السبت "ان استقرار الاقتصاد الاسباني في الاسواق بحسب راي الغالبية الساحقة، تحسن بوضوح منذ تشرين الثاني/نوفمبر".واضاف "ان كلفة تمويل الاقتصاد الاسباني جاءت ادنى بواقع 100 نقطة اساسية، وهذا يولد الثقة، ثمرة الاصلاحات" التي جرت طيلة العام المنصرم.لكن "لا يمكننا خفض التيقظ" لانه يبقى علينا "عمل هائل لتعزيز وترسيخ الاقتصاد بهدف ايجاد وظائف"، في حين بلغ معدل البطالة حوالى 20% من اليد العاملة الفعلية في البلاد.والى الحد من النفقات العامة لخفض العجز في الموازنة، واصلاح قوانين العمل والتقاعد وانظمة الادخار، يضاف اصلاح المفاوضات حول العقود الجماعية التي تامل الحكومة ان يتم التوافق عليها في نيسان/ابريل.وتتفاوض نقابة اصحاب العمل والنقابات حول هذا الاصلاح، والحكومة "تامل ان يتم التوصل الى اتفاق في هذا الشهر". وقال "في نيسان/ابريل ينبغي ان نعتمد مشروع قانون اصلاح المفاوضات حول العقود الجماعية".من جهة اخرى، فان الاقتصاد الاسباني بحاجة الى تحفيز الصادرات المتدنية تقليديا عن الواردات، وينبغي ان يصبح "اقتصادا تصديريا في هيكليته"، بحسب رئيس الحكومة.واشار ثاباتيرو ايضا الى انه يتعين على الشركات ان تستفيد من انخفاض كلفة الطاقة لكي يكون بامكانها ان تصبح اكثر تنافسية.وبهدف مكافحة البطالة، ابرمت الحكومة اتفاقا السبت مع الشركات لايجاد 30 الف فرصة عمل على الاقل لمصلحة الشبان "لفترات تدريب داخل الشركة من ستة اشهر على الاقل ومتوافقة مع التاهيل التقني".وتعهد اكبر بنك في البلاد، سانتاندر، بايجاد الفي منحة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل