المحتوى الرئيسى

"الخليج السينمائى" يستضيف دورة حول صناعة الأفلام

03/26 16:48

أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان الخليج السينمائى الذى يقام تحت رعاية سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس "هيئة دبى للثقافة والفنون" (دبى للثقافة)، خلال الفترة من 14-20 أبريل المقبل، عن استضافة دورة اختصاصية لتبادل الخبرة تحت إشراف المخرج الإيرانى الشهير عباس كياروستامى. وسيكون باب المشاركة فى الدورة التى من المقرر عقدها خلال الفترة من 11-20 إبريل بدبى، مفتوحاً أمام جميع المخرجين من دول الخليج والعراق واليمن، وستقام بالتعاون مع مهرجان "أصوات وثائقية" الذى يركز على القضايا الاجتماعية. وسيحرص كياروستامى الذى يعتبر واحداً من أهم وأبرز الأسماء فى السينما العالمية اليوم، على تزويد أكثر من 40 مشاركاً بالتدريب العملى والتوجيه فيما يخص جميع مراحل صناعة الأفلام. وفى هذا الصدد، علّق مسعود أمرالله آل على، مدير مهرجان الخليج السينمائى: "يشرفنا أن نستضيف فى دبي، وبالتعاون مع "أصوات وثائقية"، دورة للمخرج عباس كياروستامى الذى يحظى بشهرة عالمية كبيرة. لقد استطاع كياروستامى إثبات جدارته فى عالم السينما من خلال مجموعة أفلام وثائقية وروائية حظيت باهتمام كبير، كما أنه مصدر إلهام للعديد من المخرجين الطموحين من شتى أنحاء العالم، لاسيما وأنه يمتلك قدرات سينمائية مميزة. وتأتى استضافة الدورة فى سياق التزامنا بتشجيع وتطوير المواهب السينمائية الخليجية، والارتقاء بصناعة الأفلام على مستوى المنطقة". ومن جهته، أوضح كياروستامى الذى استطاع عبر أعماله التى قدمها خلال مسيرته الحافلة حصد أكثر من 70 جائزة وتكريماً فى مختلف أنحاء أوروبا والأمريكتين وآسيا وأفريقيا، أنه يتطلع من خلال زيارته لدبى إلى التعرف بشكل أوسع على المواهب السينمائية فى المنطقة والعمل معها. وستتاح أمام المشاركين مناقشة أفكار أفلامهم مع المخرج الشهير، وطرح آرائهم المتعلقة بمواقع التصوير. وستتم مراجعة النسخ المبدئية للأفلام من قبل كياروستامى الذى سيقدم نصائحه حول مرحلة ما بعد الإنتاج. وسيتولى كياروستامى بعد ذلك المراجعة النهائية للأفلام التى يتراوح مدة كل واحد منها بين 1-5 دقائق، حيث سيشرف على عمل كل مشارك، وستتزامن المحاضرات مع عروض يومية لأفلام كياروستامى من أجل تسليط الضوء على النظرة الفريدة التى ميّزت أعماله، كما ستعقبها جلسات مناقشة مع المخرج. وقال كياروستامى: "من الممكن صناعة أفلام عالية الجودة مهما كانت هناك قيود على صعيد الموقع والمعدات، والأوضاع السياسية والاقتصادية، ومن هنا تنبع أهمية هذه الورشة التى تهدف إلى مساعدة المخرجين على العمل ضمن الوسائل المتاحة. ولن تأخذ هذه الدورة الطابع الأكاديمى التقليدى، بل ستكون تفاعلية جداً بما يشجع السينمائيين على التغلب على مخاوفهم ومظاهر الإحباط والمسائل المالية والبدء بإنتاج أفلامهم. لقد استمعنا إلى ما يكفى من المحاضرات والدروس النظرية، وانتهينا من كتابة الكثير من السيناريوهات، وقد حان الوقت الآن للمباشرة فى صناعة أفلامنا". ويذكر أن كياروستامى الذى اختير كأهم مخرج سينمائى فى تسعينيات القرن الماضى بحسب اثنين من استطلاعات النقد السينمائى المستقلة، قام بإدارة سلسة محاضرات اختصاصية حول إخراج الأفلام على هامش مشاركته فى العديد من المهرجانات السينمائية المرموقة، وفى الكليات المتخصصة بالأفلام. وحازت الأفلام التى قدمها طلاب المخرج على إعجاب الجماهير لدى عرضها فى المهرجانات السينمائية العالمية وعلى شاشات التلفزيون؛ حيث أنها أكدت على خبرته الواسعة، ونهجه الملتزم بالمشاركة المعرفية، والذى لطالما حرص المخرج على ترسيخه فى جميع محاضراته ودوراته. ويشار إلى أن كياروستامى يعتبر أحد أهم المخرجين ضمن الموجة الجديدة التى تشهدها السينما الإيرانية؛ حيث أخرج أكثر من 40 عملاً تشمل أفلاماً قصيرة ووثائقية. ومن أبرز أفلام المخرج الشهيرة فيلم "طعم الكرز"، و"الريح ستحملنا"، و"ثلاثية كوكر". كما حاز فيلمه "صورة طبق الأصل" على إشادة النقاد فى مهرجان كان السينمائى 2010، والذى شاركت فى بطولته النجمة الفرنسية جولييت بينوش لتنال عنه جائزة أفضل ممثلة أولى فى دورة المهرجان ذاته. وحظيت أعمال كياروستامى بتقدير العديد من المخرجين العالميين أمثال جان لوك غودار، ونانى موريتي، وكريس ماركر، وراى كارني، وأكيرا كوروساوا، ومارتن سكورسيزى، وغيرهم من المخرجين المخضرمين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل