المحتوى الرئيسى

أردوجان يزور أربيل فى خطوة تمثل اعترافا بإدارة إقليم كردستان العراق

03/26 14:48

يبدأ رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوجان زيارة للعراق بعد غد الاثنين، يرافقه خلالها وزراء الخارجية أحمد داود أوغلو، والدولة للتجارة الخارجية ظافر شاجليان، والطاقة والموارد الطبيعية تانر يلديز. وسيجرى أردوجان مباحثات فى العاصمة بغداد مع نظيره نورى المالكى وعدد من كبار المسئولين، ثم يتوجه إلى أربيل بشمال العراق فى أول زيارة رسمية يقوم بها رئيس وزراء تركى لإقليم كردستان العراق. واعتبر مراقبون أن هذه الزيارة التى تعد الأولى فى تاريخ الجمهورية التركية على مستوى رئيس الوزراء لإقليم كردستان العراق، بمثابة اعتراف رسمى تركى بإدارة إقليم كردستان العراق، وأنه على الرغم من طبيعة الزيارة التى يمكن اعتباراها رمزية، لكن مضمونها مهم للغاية وتعكس تغييرا جذريا فى السياسة الخارجية لتركيا المتبعة تجاه كردستان العراق. واعتبرت صحيفة "ميلليت" التركية فى تقرير لها اليوم حول الزيارة أن زيارة أردوجان لمدينة أربيل تعد خطوة صحيحة من قبل حكومة العدالة والتنمية على الرغم من اعتراض بعض أحزاب المعارضة، لأن نتيجتها لن تؤثر إيجابيا فقط على اقتصاد منطقة جنوب شرق تركيا فحسب، وإنما على الاقتصاد التركى بشكل عام، لأن العلاقات الاقتصادية والتجارية التركية مع كردستان العراق أصبحت بمثابة شراكة اقتصادية على مستوى رفيع. وأضافت الصحيفة أنه إلى جانب البعد الاقتصادى والتجارى فإن أردوغان سيتطرق فى مباحثاته مع مسعود بارزانى والمسئولين فى إدارته إلى المشكلة الرئيسية لتركيا، وهى مشكلة منظمة حزب العمال الكردستانى الانفصالية. وتوقعت الصحيفة أن يتناول أردوجان مع بارزانى ما تستطيع إدارته أن تقدمه لتركيا فى مجال مكافحة النشاط الإرهابى للمنظمة وتنفيذ مطالب أنقرة بشأن القضاء على تواجد عناصر المنظمة المنتشرة فى شمال العراق، وبدون أى شك سيكون لأربيل دور مهم فى التوصل لحل المشكلة الكردية التى تخطط الحكومة لاتخاذ خطوات جادة لحلها بعد انتهاء الانتخابات البرلمانية فى 12 يونيو القادم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل