المحتوى الرئيسى

جون سينا.. "دمويٌ" تعشقه الفتيات

03/26 16:56

دبي - خاص (يوروسبورت عربية) يعتبر جون سينا بطل صغار السن، ومصارعهم المفضل، إلى جانب عشق الفتيات له، كما يعتمد الاتحاد العالمي للمصارعة الترفيهية ((WWE على سينا في جني المكاسب المادية ودعم الاتحاد. حيث يعتبر المصارع العملاق أكثر المصارعين بيعاً للقمصان الخاصة به من جانب الصغار والكبار من المتابعين، إلى جانب الإكسسوارات، ما دفع المسؤولين إلى صنع قمصان خاصة بحديثي الولادة. وكما يعلم عشاق المصارعة الحرة أن هذه المصارعة الاستعراضية عبارة عن رياضة وتمثيل، حيث يجب على من يدخل عالمها، أن يتقن الجانبين معاً، وهو ما نجده في المصارع العملاق جون سينا. وكان سينا انضم إلى عالم المصارعة منذ ثمانية أعوام، ونظراً لما يمتلك من فن خطابة وحديث تفوق بها على منافسيه، إلى جانب كلماته وتهديداته لخصومه وتأثيرها على المشاهدين، ما جعله يصعد سلم النجومية بسرعة ويتحول إلى أسطورة فاقت شعبيتها أساطير اللعبة. لكن في الآونة الأخيرة، يتجه اتحاد الـ (WWE) إلى اتخاذ منحنى جديد للعبة، من خلال جعله قابل للمشاهدة من جميع أفراد العائلة، بعد أن كان ممنوعاًَ على من هم دون الـ14 سنة. وهو ما يحتم على سينا اعتماد طرق جديدة في منافسة خصومه وتحقيق الانتصارات، بعيداً عن الكراسي الحديدة والتكسير، وهو ما دائما ما تكون نتيجته نزف الدماء. مصارع دموي وليس سلمي ويرى العديد من عشاق سينا، أن التوجه الأخير، من شأنه أن يعرض شعبية مصارعهم المفضل للانخفاض، حيث يروا فيه المصارع الحقيقي، بعيداً عن صورة المصارع السلمي الذي يحب الجميع ويمد يد العون لجميع منافسيه. كما يعمل مسؤولي الاتحاد العالمي للمصارعة على الحفاظ على صورة سينا الحالية خشية من فقدان جماهيرهم، حيث يعتقد المسؤولين أن تغيير صورة سينا من شأنه أن يدفع الأطفال والفتيات إلى البحث عن نجم جديد، وهو ما يعرضهم لخسائر كبيرة. خاصة في ظل المنافسة الكبيرة من اتحاد المصارعة الشاملة اللا محدودة (TNA)، مع اعتماد الأخير على الكثير من المشاهد الدموية معتمدين على نجوم سابقة من الـ (WWE) أمثال كيرت أنغل وجيف هاردي ومستر أندرسون. يبرع في مصارعة الـ (WWE) العديد من المصارعين المخضرمين، أمثال الكبار راندي أورتن وراي ميستيريو وإيدج وسي ام بونك، إلى جانب نجوم شباب يتصدرهم مثل ذا ميز وشايموس وجون موريسون وجاك سواغر. خوف على المشاهدين ويعمل المراقبون على تحقيق التغيير الجذري الذي نادت به سياسة الولايات المتحدة، ولكنهم يخشون أن يؤثر على فقدان المشاهدين، وهو ما يعملون على خلق سيناريوهات جديدة وقصص تلهب حماس الجمهور بعد إحداث التغيير. وتعتبر مجموعة "نيكسوس" هي أبرز الوجوه في عالم الـ (WWE)، وتوقع الجمهور أن يكون سينا هو القائد القادم للمجموعة، ولكن انقلاب سينا على وايد باريت وباقي المجموعة حال دون حدوث التغيير. كما ينتظر عشاق المصارعة بطولة "ريستل مانيا" التي تنطلق في الثالث من نسيان/إبريل القادم، ويتوقع المتابعون أن يخوض سينا المباراة الختامية على حزام بطولة (WWE).

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل