المحتوى الرئيسى

مفقودون واستغاثات في أسوأ عاصفة ترابية في تاريخ الكويت

03/26 12:07

عصفت بالكويت فجر اليوم السبت عاصفة ترابية قد تكون الأولى من نوعها التي تشهدها الكويت.وذكرت وسائل إعلام كويتية أنه أطلت غيمة سوداء فوق منطقة العبدلي في مشهد يشبه منظر الكويت إبان حرق آبار النفط، وما هي إلا دقائق حتى عصف "الغول" الترابي بالمزارع والمنتزهات الواقعة شمال البلاد، مما أحدث فوضى وإرباكا عارمين، وترددت معلومات أن عددا من المواطنين والمقيمين أصيبوا باختناقات بسبب العاصفة.حسب جريدة القبس- فإنه بمجرد وصول "الغول" الترابي إلى منطقة العبدلي حتى انتشرت الرسائل الهاتفية، محذرة من سبق السرايات واندفع المواطنون والمقيمون في سباق مع الزمن من يصل أولا إلى وجهته، فالمواطنون والمقيمون سارعوا إلى العودة إلى منازلهم، ولكن معظمهم خسروا في لعبة الوقت، إذ إن الغول الترابي كان أسرع وأعنف وحول المشهد في معظم مناطق البلاد إلى إرباك عام في الشوارع والطرقات وكافة المناطق السكنية وإغلاق المطار وتعطل حركة الملاحة الجوية والبحرية، الأمر الذي تبعه إرباك عام في مطار الكويت.ذكرت الجريدة أنه قد انهالت اتصالات الاستغاثة من مواطنين ومقيمين على وزارة الداخلية، إذ علم أن وزارة الداخلية تلقت أكثر من 20 بلاغا عن مفقودين في البر، وقد عجزت دوريات الأمن من الوصول إليهم بسبب انعدام الرؤية، كما علم أن أكثر من 20 شخصا طلبوا المعونة من خفر السواحل بعد أن علقوا في البحر، وأكثر من مائة بلاغ استغاثة.أضافت أن وزارة الداخلية الكويتية اتخذت قراراً سريعاً بنشر الدوريات على تقاطعات الطرق وتحديداً الرئيسية، وذلك بهدف تسهيل تحركها في التعامل مع البلاغات وتحولت المساجد والمجمعات التجارية إلى ملاذٍ آمن لكثير من المواطنين والمقيمين الذين تقطعت بهم السبل، ولم يتمكنوا من العودة إلى منازلهم لتفادي العاصفة التى ألحقت بكثير من المناطق خسائر كبيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل