المحتوى الرئيسى

التايمز: الخوف انكسر في سوريا

03/26 11:50

قالت صحيفة التايمز البريطانية، اليوم السبت: إنّ سوريا الآن على مفترق طرقٍ مع خروج الآلاف إلى الشوارع في تظاهراتٍ ضد نظام الرئيس بشار الأسد، مشيرةً في الوقت نفسه إلى أن الاحتجاجات لم تَصِل إلى الوضع الحرج ولا تزال هناك فرصة للنظام الحاكم لاستعادة المبادرة. وتضيف الصحيفة أنّ أحد مستشاري الرئيس السوري أعلن يوم الخميس أنّ الحكومة ستدرس مطالب الشعب بما فيها بحث إلغاء حالة الطوارئ المفروضة على البلاد منذ عام 1963 إضافةً إلى إجراء العديد من الإصلاحات، موضحةً أنّ وعود الحكومة فشلت في احتواء حالة الغضب والإحباط التي سيطرت على المتظاهرين الذين تأثروا بأعمال العنف التي وقعت في مدينة درعا ومقتل العديد من المتظاهرين برصاص قوات الأمن.ونقلت التايمز عن أحد نشطاء المعارضة قوله: "جدار الخوف انكسر" وأنّ مظاهرات الجمعة ستكون قوةً دافعةً للمعارضة، لكنها ترَى أنه لم يتضح بعد ما إذا كان المتظاهرون سيعودون مجددًا للتظاهر أم لا. وفقًا لشبكة "بي بي سي".ويقول المتظاهرون: إنَّهم الآن بحاجة إلى قيادة تقوم بتشجيعهم وحثّهم على الاستمرار في التظاهرات التي تفتقد إلى قيادة موحدة أو منظمة، واقترح بعض النشطاء إنشاء مُخَيّمات في وسط المدن على غرار ما حدث في ميدان التحرير بوسط القاهرة.وترَى الصحيفة أنّ الفرق بين الثورة في سورية عن مثيلاتها في تونس ومصر أنّ الرئيس بشار الأسد لا يزال يملك شعبية في الشارع السوري؛ وذلك لأنّ البعض لا يزال ينظر له على أنه قائد شاب بداخله إصلاحي ورث عن أبيه دولة بوليسية يحكمها نظام صارم يمكن أن يتغلب عليه في نهاية الأمر. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل