المحتوى الرئيسى

وزير بريطاني يتخوف من لوكربي جديدة

03/26 10:49

لندن (ا ف ب) - صرح وزير العدل البريطاني كينيث كلارك في مقابلة الجمعة، ان الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي قد يلجأ اذا ما بقي في السلطة، الى هجوم مماثل لاعتداء لوكربي انتقاما من الهجمات التي يشنها التحالف.واوضح كلارك لصحيفة الغارديان ان الحكومة ما زالت غير واثقة من وجهة الحملة الليبية.وقال "هناك مسألة تعنينا بشكل خاص في المغرب (شمال افريقيا) هي لوكربي"، في اشارة الى تفجير طائرة لشركة بان ام الاميركية فوق قرية لوكربي الاسكتلندية ومقتل 270 شخصا في 21 كانون الاول/ديسمبر 1988.واضاف انه "لدى البريطانيين اسبابا وجيهة لان يحتفظوا في ذاكرتهم بهذه الكارثة التي هي القذافي. من مصلحتنا ان نتجنب عودة القذافي الى الحكم، القذافي العجوز الذي يسعى الى الانتقام".وحكم على الليبي عبد الباسط المقرحي في هذا الاعتداء في 2001، ثم افرجت عنه السلطات الاسكتلندية في 2009 لاسباب انسانية، بعدما شخص اطباء انه مصاب بالسرطان ولن يبقى على قيد الحياة سوى ثلاثة اشهر.وتشن الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا عمليات قصف على قوات نظام معمر القذافي بموجب قرار تبناه مجلس الامن الدولي ويقضي "باللجوء الى كل الوسائل الضرورية" لحماية المدنيين واقامة منطقة للحظر الجوي.واعترف كلارك بان قرار الامم المتحدة لا ينص على دعم تغيير النظام، لكنه قال انه ليس هناك اتفاق حول طريقة تسوية المشكلة.وقال "لست في وزارة الخارجية (...) لكنني ما زلت غير مقتنع تماما بان احدا ما يعرف ما سيحدث".واضاف ان "الشعب البريطاني سيدعمنا طوال الوقت الذي يحتاجه الامر وطوال الوقت الذي يعتقدون فيه اننا نحمي مدنيين ابرياء الذين يؤمن كثيرون منهم بقيمنا ضد الديكتاتور".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل