المحتوى الرئيسى
alaan TV

الجنائية الدولية تلاحق القذافي وانصاره بأوامر اعتقال

03/26 10:51

لاهاي: اعلن السفير الأمريكي المتجول لجرائم الحرب ستيفن راب إن الأشخاص المتهمين بقصف محتجين مناهضين للحكومة في ليبيا وقصفهم سينتهي بهم الحال في المحكمة الجنائية الدولية عاجلا أم آجلا.وذكرت صحيفة "القدس العربي" اللندنية انه بعد شهر تقريبا من احالة مجلس الأمن الدولي بالاجماع ليبيا إلى المحكمة الجنائية الدولية ،تفرض قوات غربية منطقة حظر طيران فوق البلاد لحماية المدنيين الذين يتعرضون لهجوم من القوات الموالية للقائد معمر القذافي.ونقلت وكالة "رويترز" للانباء عن ستيفن راب رئيس الادعاء السابق لمحكمة سيراليون التي تدعمها الامم المتحدة قوله "هل أرى انه سيأتي يوم يكون فيه الأشخاص المسئولون عن هذا النوع من السلوك في المحكمة الجنائية الدولية؟ نعم انها ليست مسألة ما إذا كان سيحدث ذلك ولكن مسألة متى سيحدث ذلك".وقال راب "علينا أن ننظر إلى ماذا سيكون الموقف في هذا الوقت لكني اتوقع انه في هذه الحالة سيكون هناك دعم قوي لضمان أن أوامر الاعتقال هذه نفذت".واشار راب الى اعتقالات الرئيس الصربي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش والرئيس الليبيري السابق تشارلز تيلور لاثبات امكان القيام بهذه الاعتقالات ،حيث مثل الزعيمان فيما بعد للمحاكمة في لاهاي.ويذكر أن المحكمة الجنائية الدولية الخاصة بيوغوسلافيا السابقة ادانت ميلوسوفيتش الذي كان يواجه اتهامات بالتطهير العرقي في كوسوفو في مايو/آيار عام 1999 اثناء قصف حلف شمال الاطلسي في حملة كانت على اشدها.واشار ستيفن الى ان احالة مجلس الأمن الدولي بالاجماع لليبيا يمثل وجهة نظر عالمية بان المحكمة الجنائية الدولية كانت لاعبا رئيسيا لتنفيذ المحاسبة لانتهاكات حقوق الانسان الخطيرة.واضاف راب إن الاحالة السريعة وتحقيق المحكمة الجنائية الدولية كنتيجة لذلك أرسلت اشارة رادعة للموالين للقذافي.وقال "حتى اذا لم تردع القذافي فانك تردع آخرين... هناك دليل بالتأكيد على أن أشخاصا احجموا عن العمل في جانب القذافي لارتكاب هذه الجرائم أو أن يكونوا متواطئين وتتناقص اعداد الاشخاص الذين يرتكبون الاعمال الوحشية ضد شعبهم".وحذر الثوار الذين يقاتلون القذافي قائلا "يمكن أن يكونوا عرضة للملاحقة القضائية بسبب جرائم حرب في المحكمة الجنائية الدولية اذا ما ارتكبوا على سبيل المثال حالات قتل انتقامية للقناصة الذين يتم القبض عليهم".واوضح السفير ان القوات العاملة على فرض منطقة حظر طيران لن تكون عرضة للملاحقة القضائية لكن بدلا من ذلك ستواجه محاكمة في بلادها اذا ما ارتكبت جرائم عن عمد ضد المدنيين.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 26 - 3 - 2011 الساعة : 10:18 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 26 - 3 - 2011 الساعة : 1:18 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل