المحتوى الرئيسى

البرلمان الكندي يحجب الثقة عن حكومة هاربر

03/26 09:40

اوتاوا (ا ف ب) - حجب البرلمان الكندي الثقة عن حكومة الاقلية المحافظة التي يقودها ستيفن هاربر متسببا بسقوطها وبانتخابات تشريعية ستجرى مطلع ايار/مايو.وحصلت مذكرة حجب الثقة التي وصفت ب"التاريخية" لانها نجمت عن "الازدراء بالبرلمان" من قبل الحكومة على 156 صوتا، اي جميع نواب المعارضة الحاضرين، مقابل 145 صوتا للنواب المحافظين.وهي سابقة في تاريخ النظام البرلماني البريطاني المطبق في كندا، احدى دول الكومنولث وتتولى رئاستها ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية.ومن الادلة على صحة اتهاماتها بالاستهتار بالبرلمان، اشارت المعارضة الى رفض الحكومة تقديم معلومات دقيقة الى النواب بشأن برنامجها لمكافحة الجريمة وشراء طائرات مقاتلة والاعفاءات الضريبية الممنوحة للشركات.ولم يشر هاربر الى الاسباب التي ذكرتها المعارضة لحجب الثقة عن حكومته. الا انه دافع عن مشروع ميزانيته مؤكدا انه "لا يتضمن اي شىء لا يمكن للمعارضة دعمه". ودعا الى ضرورة حماية الانتعاش الاقتصادي الذي ما زال "هشا" على حد تعبيره.وقال ان "الاقتصاد كان وسيبقى الاولوية الاولى لي كرئيس للحكومة ولكل اعضاء الحكومة المحافظة. هذا ما يتوقعه منا الكنديون في البرلمان".وعبر عن اسفه لان زعيم الحزب الليبرالي مايكل "ايغناتييف وشريكيه في التحالف الحزب الديموقراطي الجديد (يساري) وكتلة الكيبيك كشفوا انهم يريدون الذهاب الى الانتخابات" التي "لا يريدها الكنديون والكنديات".وقال هاربر انه سيتوجه في الساعة التاسعة (13,00 تغ) من السبت الى الحاكم العام ديفيد جونستون لتقديم استقالته وليطلب منه حل البرلمان.وحسب التقاليد المتبعة، يعلن رئيس الوزراء المنتهية ولايته بعد لقائه ممثل ملكة بريطانيا، موعد الانتخابات التي ستكون الرابعة خلال سبعة اعوام.من جهته، قال ايغناتييف انه يمثل مع فريقه "بديلا واضحا" للمحافظين.واضاف ان "هذا يعني حكومة تحترم الديموقراطية وتريد ان تصبح كندا بلدا اخضر وفخورا على الساحة الدولية يهتم بالعائلات وباولوياتها بدلا من الطائرات المقاتلة"، مؤكدا ان "اكثر من ستين بالمئة من السكان لا يريدون الحد (من عمل) هاربر فقط بل تغييره".وقد نجحت المعارضة في تجاوز انقساماتها لاسقاط حكومة المحافظين لكن من غير المؤكد انها ستتمكن من الوصول الى السلطة بعد الانتخابات.ويمكن لهذا الاقتراع ان يسمح للمحافظين بالحصول على اغلبية في البرلمان بعد حكومة اقلية لخمس سنوات.واكد استطلاع جديد للرأي اجراه معهد ايكوس ونشره التلفزيون الحكومي سي بي سي الجمعة ان المحافظين يتمتعون بتأييد 35,3 بالمئة من نوايا التصويت مقابل 28,1 بالمئة لليبراليين و14,2 بالمئة للديموقراطيين الجدد.وكان استطلاع آخر اجراه معهد ايبسوس ريد للمجموعة الاعلامية بوستميديا نيوز رجح ايضا فوز حزب رئيس الوزراء المنتهية ولايته ب43 بالمئة من الاصوات مقابل 24 بالمئة للحزب الليبرالي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل