المحتوى الرئيسى

اليابان : ارتفاع نسب اليود المشع قبال محطة "فوكوشيما" النووية

03/26 10:18

طوكيو: قالت الحكومة اليابانية السبت ان التحقيق جار لتحديد مصدر تسرب اشعاعي في محطة فوكوشيما النووية التى ضربها الزلزال، في حين تم رصد يود مشع بنسبة 1250 مرة أكثر من المعدل الطبيعي في عرض البحر على مسافة مئات الامتار قبالة المحطة.ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن مسئول تشغيل المحطة إنه تم رصد مستويات اشعاع عالية في الماء الموجود في أحد المفاعلات مما يرفع من احتمال تضرر قلب المفاعل نفسه.فيما ارتفع العدد الرسمي للقتلى من جراء الزلزال والتسونامي الذي وقع في 11 مارس/آذار الى اكثر من عشرة آلاف شخص حسبما ذكرت الشرطة اليابانية، التي أعلنت أن هناك أكثر من 17440 شخص في عداد المفقودين، وعدد المصابين بجروح 2775 فيما أصبح مئات الآلاف بدون مأوى.وفي الوقت نفسه، تقول الحكومة ان التحقيق جار لتحديد مصدر تسرب الاشعاع في محطة فوكوشيما النووية التى ضربها الزلزال وأدى إلى ادخال اثنين من العاملين في المفاعل الى المستشفى.ويحقق خبراء فيما إذا كان التسرب جاء من المفاعل نفسه.وفي الصين، قالت السلطات ان اثنين من السياح اليابانيين وجدت لديهما مستويات عالية من الإشعاع بعد أن وصلا من طوكيو.وقالت الحكومة الصينية انهما أدخلا مستشفى متخصص بعد اجراء اختبارات على أمتعتهما والملابس التي كشفت عن وجود مستويات اشعاع "تتجاوز الحدود خطيرة".وقال المراسل إنه يبقى من غير الواضح كيف قد تعرض الاثنان للتلوث فلم يكن هناك مسافرون في نطاق 240 كم من محطة فوكوشيما.ويتواصل العمل في محطة فوكوشيما النووية لإعادة تشغيل المولدات الكهربائية لتشغيل معدات التبريد الحيوي في المفاعلات الستة.وقالت شركة طوكيو للطاقة الكهربائية "تيبكو" التي تدير المحطة، إن الاغلاق البارد قد يستغرق شهرا.وتقع المحطة على مسافة 250 كم إلى الشمال الشرقي من العاصمة طوكيو. وقد أعلنت الحكومة منطقة تبلغ عشرين كيلومترا حول المحطة، منطقة محظورة وقامت باجلاء عشرات الالاف من الاشخاص من هناك.ونصحت أولئك الذين يعيشون على مسافة 30 كم بالبقاء في منازلهم للحد من تعرضهم للاشعاع.وتراجعت مستويات الاشعاع في إمدادات المياه في طوكيو حاليا، ولكنها لا تزال مرتفعة في مناطق أخرى من شمال اليابان.وحظرت اليابان شحنات من المواد الغذائية من المناطق المحيطة بالمحطة النووية المعطوبة.وقد نصح السكان في ولاية فوكوشيما بعدم تناول 11 نوعا من الخضراوات الورقية الخضراء المزروعة محليا بسبب المخاوف من التلوث.وقد حظر المستوردون في سنغافورة وهونغ كونج وبلدان آسيوية اخرى استيراد الخضروات والمأكولات البحرية ومنتجات الحليب من مقاطعات فوكوشيما وايباراكى وجونما وتوتشيغي.وقالت الحكومة اليابانية انها سوف تتكلف ما يصل إلى 25 تريليون ين أي حوالي 309 مليار دولار، لاعادة اعمار البلاد بعد وقوع الكارثة.ومن جانبها، اعلنت الوكالة اليابانية للسلامة النووية السبت عن رصد يود مشع بنسبة 1250 مرة أكثر من المعدل الطبيعي في عرض البحر على مسافة مئات الامتار قبالة محطة فوكوشيما النووية المنكوبة شمال شرق اليابان.واوضحت الوكالة أن شركة "تيبكو" المسئولة عن تشغيل المحطة اجرت الاختبارات على عينة مياه اخذت من قبالة المفاعل الاول في محطة فوكوشيما-1.واضح متحدث باسم الوكالة "ان شربتم 50 سنتيليترا من المياه الجارية التي تسجل هذه النسبة من اليود، تصلون دفعة واحدة الى الحد الاقصى السنوي المسموح لكم باستيعابه. انه مستوى مرتفع نسبيا".واضاف ان "النشاط الاشعاعي الذي تسرب الى المياه سوف يذوب مع المد والجزر، ما يعني انه ينبغي ان تكون هناك نسبة اعلى بكثير حتى تستوعبها الاعشاب والحيوانات البحرية".كما اشار إلى أن "تركيز اليود ينخفض الى النصف كل ثمانية أيام، وبالتالي، حين سيستهلك السكان منتوجات بحرية، ستكون كميته فيها تراجعت على الارجح الى حد بعيد".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 26 - 3 - 2011 الساعة : 9:48 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 26 - 3 - 2011 الساعة : 12:48 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل