المحتوى الرئيسى

المالكي: المظاهرات في البحرين قد تجر المنطقة الى حرب

03/25 23:19

بغداد (رويترز) - قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ان طبيعة وخلفية المظاهرات التي جرت في البحرين تختلف في طبيعتها عن تلك التي شهدتها مصر او التي تجري حاليا في ليبيا محذرا من ان تؤدي احداث البحرين الى اشعال حرب طائفية في المنطقة.وقال المالكي في مقابلة مع تلفزيون بي.بي.سي العربي اجريت يوم الخميس وبثت يوم الجمعة ان الموقف "في البحرين يختلف عنه في ليبيا وفي مصر".واضاف "في مصر وليبيا القضية ليست طائفية لكن في البحرين اصبحت القضية بين سنة وشيعة."وقال المالكي وهو شيعي ان "دخول قوات من دول عربية مصنفة سنية الى جانب الحكومة السنية في البحرين وضع الشيعة امام حالة وكأنها عملية حشد سني ضد الشيعة."وهذه اول مرة يعلق فيها المالكي بشكل علني على الاحداث التي شهدتها البحرين.وكان مكتب المالكي قد نقل عنه منتصف مارس اذار قوله خلال استقباله الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلو ان دخول قوات سعودية الى البحرين " سيسهم في تعقيد الاوضاع في المنطقة بصورة كبيرة بدل حلها وقد يؤدي الى تأجيج العنف الطائفي."وشهدت البحرين في الايام الماضية احتجاجات واسعة تخللتها عمليات عنف راح ضحيتها عدد من القتلى والجرحى بعد قيام مواطنين شيعة بالتظاهر مطالبين حكومة البحرين السنية باجراء اصلاحات سياسية.واثر استمرار الاحتجاجات قامت حكومة البحرين باستدعاء قوات من السعودية للمساعدة في كبح جماح المتظاهرين واعتقال قادة تلك الاحتجاجات وهو تطور اثار حفيظة الشيعة في المنطقة وخصوصا في ايران ولبنان حيث ندد المتظاهرون بدخول قوات سعودية وخليجية للبحرين.وفي العراق تظاهر الاف من الشيعة في مناطق عديدة في بغداد وعدد اخر من المحافظات منددين بهذا العمل ومرددين شعارات تستنكر دخول قوات سعودية الى البحرين.وقال المالكي " لهذا حذرنا منها (التدخل) وقلنا ان هذه حالة خطيرة."ورفض المالكي اعتبار الموقف العراقي تدخلا في الشأن البحريني وحذر من ان الاحداث في البحرين قد تؤدي الى اشعال حرب طائفية في المنطقة.وقال "من هذا الجانب نقول ان البحرين يختلف عن غيره وهذا ليس تدخلا في الشؤون (البحرينية). المنطقة قد تنجر الى حرب طائفية. لا نريد للمنطقة ان تشتعل بها نيران التخندق الطائفي."ودعا المالكي الى حل سريع للازمة في البحرين وقال " هذه (القضية) ستكون اشبه بكرة الثلج.. كلما اهملت كلما كبرت."ورفض المالكي ربط الموقف العراقي المؤيد للمظاهرات في البحرين بالموقف الايراني وقال "هذه شماعة يراد منها دائما القول ان هذا هو موقف ايران."وكانت المدن العراقية قد شهدت هي الاخرى مظاهرات واسعة في الاسابيع الماضية طالبت بتحسين الخدمات ومحاربة الفساد المستشري واجراء اصلاحات في النظام السياسي العراقي. لكن المالكي اعتبر ان الوضع العراقي يختلف عن الوضع في باقي الدول وقال "نحن نعاني من مسألة نقص الخدمات فقط."وعلى اثر المظاهرات وعد المالكي نهاية فبراير شباط باجراء اصلاحات وتحسين مستوى الخدمات خلال مئة يوم وهدد وزراءه بالطرد في حالة عدم اجراء الاصلاحات المطلوبة.من وليد ابراهيم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل