المحتوى الرئيسى

أزمة «الإخوان» و«أبو الفتوح» تتصاعد .. والجماعة تقاطع مؤتمر الشباب

03/25 20:50

تصاعدت أزمة مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين والدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، عضو مجلس شورى «الجماعة»، بعد رفض «الإخوان» المشاركة فى مؤتمر شباب الجماعة، الذي ينعقد السبت، فى فندق سفير بالدقى، بسبب مشاركة أبوالفتوح والدكتور محمد حبيب، نائب المرشد السابق. وأرجع كمال سمير فرج، منسق ثورة تطوير الإخوان، انسحاب مكتب الإرشاد من حضور المؤتمر أو رعايته بسبب ما تردد حول مشاركة أبوالفتوح وحبيب. وأكد مشاركة الشباب فى المؤتمر وعرض وجهة نظرهم، أمام مجلس شورى الجماعة، بعد انسحاب مكتب الإرشاد. وقال محمد نور، أحد منظمى المؤتمر، إن مكتب الإرشاد، سبق له أن وافق على رعاية المؤتمر والمشاركة فيه، وإن «المكتب» دعا بعض قياداته للمشاركة فى المؤتمر بعد عقد ورش عمل بعلم «المكتب»، وأكد أن المؤتمر سيعقد فى موعده، وأنه سيعرض توصياته على «المكتب» رغم عدم حضور ممثلين عنه. فيما نفى الدكتور محمد مرسى، عضو مكتب الإرشاد، موافقة «المكتب» على أى عرض لتنظيم المؤتمر، وأنه لم يقر حضور ممثلين عنه. وأكد أن مكتب الإرشاد بدأ سلسلة من الحوارات الموسعة مع شباب الإخوان منذ أكثر من شهر، وأن هذه الفعاليات مستمرة لمناقشة جميع الرؤى والأفكار المطروحة للمرحلة المقبلة. كانت الأيام الأخيرة قد شهدت أزمة عنيفة بين «الجماعة» وأبوالفتوح، على خلفية مطالبة الأخير بانتخابات علنية لمكتب الإرشاد بعد تفكيك جهاز أمن الدولة، وهو ما ترفضه الجماعة، وبسبب مهاجمته المرشد العام للجماعة، بعد حظره انضمام أى عضو إلى الأحزاب، أو إنشاء أحزاب، غير حزب الإخوان «الحرية والعدالة»، وهو ما ردت عليه «الجماعة» بقولها «سيدفع أبوالفتوح ثمن هذا الكلام».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل