المحتوى الرئيسى

تهديد بشن هجمات على قطاع غزة

03/25 19:22

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم إن إسرائيل مستعدة للرد "بقوة عظيمة" على الهجمات الموجهة ضدها، كما هدد وزير الدفاع إيهود باراك بشن هجمات "شديدة" ضد الفلسطينيين في غزة، في وقت قرر جيش الاحتلال نصب منصة مضادة لمواجهة الصواريخ التي تنطلق من قطاع غزة.    وقال نتنياهو خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس إن إسرائيل "عُرضة لنوبات من الإرهاب والهجمات الصاروخية". وأضاف "نحن مستعدون للرد بقوة كبيرة وعزم أكيد لوضع حد" لتلك الهجمات.  وتابع قائلا "إن أي مجتمع متحضر لن يطيق مثل هذه الهجمات الوحشية على مواطنيه المدنيين". من جهته قال وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك خلال استقباله نظيره الأميركي بتل أبيب "إننا ملزمون بالرد ونحن مصرون على إعادة الهدوء إلى المنطقة ولا يمكن ذلك من دون استخدام القوة من حين إلى آخر" مشيرا إلى أنه تتم دراسة كيف ومتى وبأي قوة نيران سيتم الرد على الهجمات الأخيرة.  وفي هذا الاطار قرر جيش الاحتلال نصب منصة "القبة الحديدية" المضادة للصواريخ القصيرة المدى في جنوب إسرائيل رغم النقاش حولها وخصوصا أن تكلفة تشغيلها عالية جدا.  من جانبه ندد غيتس بالعملية التفجيرية التي وقعت في القدس أمس الأول وبإطلاق الصواريخ من قطاع غزة باتجاه جنوب إسرائيل.  واعتبر الوزير الأميركي أن لإسرائيل الحق بالدفاع عن نفسها "وأنه في فترة التغيرات الدراماتيكية بالمنطقة فإن التزام الولايات المتحدة لإسرائيل ليس قابلا للتزعزع وإن الولايات المتحدة ستضمن استمرار تفوق إسرائيل العسكري".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل