المحتوى الرئيسى

زيدان وعلي في هجوم مصر أمام "الأولاد"

03/25 16:52

القاهرة – خاص (يوروسبورت عربية) استقر حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم على الدفع بالثنائي محمد زيدان لاعب بوروسيا دورتموند الألماني واحمد علي لاعب الهلال السعودي في مواجهة جنوب أفريقيا السبت ضمن مباريات الجولة الثالثة للتصفيات الإفريقية المؤهلة لبطولة الأمم الإفريقية بغينا والغابون والتي تقام على ملعب أليس بارك بالعاصمة جوهانسبرغ. وقالت التقارير الواردة من جنوب أفريقيا بأن حسن شحاتة سيعتمد على محمد زيدان وعلي في الهجوم ومن خلفهما محمد أبو تريكة لاعب وسط النادي الأهلي ليكون بمثابة المهاجم الثالث. وخلال التدريبات التي أجراها منتخب مصر في الأيام الماضية تمسك شحاتة بالمجموعة الأساسية المتوقع أن تخوض اللقاء بالتركيز على 11 لاعبا في مواجهة المجموعة الباقية من اللاعبين. ومن خلال التشكيلات التي كان يدفع بها شحاتة في مثل تلك المباريات الصعبة فإنه سيخوض المباراة بطريقته المعتادة 5-3-2 والتي يعتمد فيها على ضرورة وجود عمق في قلب دفاعات الفريق بالاعتماد على ليبرو.   غالي المنقذ وجاء ظهور حسام غالي لاعب الأهلي في هذا المركز لينقذ شحاتة من مأزق كبير في ظل تراجع مستوى هاني سعيد لاعب الزمالك وعدم اختياره ضمن البعثة التي سافرت إلى جنوب أفريقيا. وبات من المتوقع أن يدفع شحاتة بعصام الحضري في حراسة المرمى وأمامه حسام غالي في مركز الليبرو وأربعة مدافعين هم أحمد المحمدي في اليمين، ووائل جمعة ومحمود فتح الله في القلب وعلى اليسار سيد معوض أو (أحمد سمير فرج). وأصبح خط الوسط هو الأزمة التي تواجه المدير الفني قبل اللقاء من خلال الاعتماد على لاعبين ارتكاز وأمامهما محمد أو تريكة أو الاعتماد على ثلاثة لاعبين من الوسط المدافع مثلما كان يلعب مبارياته في أنغولا 2010 وفي تلك الحالة سيكون زيدان في الهجوم بمفرده على أن يتقدم أبو تريكة في الأمام خلف زيدان.   دور شيكابالا وفي نفس السياق سيكون هناك دور محدد لنجم وسط الزمالك محمود عبد الرازق شيكابالا للدفع به في أي وقت من المباراة حيث أن شيكابالا يمتلك من القدرات الهجومية التي قد تغير من شكل الفراعنة في حال إصرارهم على الفوز. وتبقى هناك العديد من الأوراق الرابحة على مقاعد البدلاء مثل إبراهيم صلاح وعمرو السولية ومحمد ناجي جدو ووليد سليمان.   من خالد محمد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل