المحتوى الرئيسى

كانافارو هو برلسكوني الجديد

03/25 14:17

  دبي - خاص (يوروسبورت عربية) يفكر النجم الإيطالي فابيو كانافارو، المدافع الوحيد الذي تمكن من الحصول على جائزة الكرة الذهبية، بالانتقال إلى دنيا السياسة بمجرد انتهاء مغامرته في دبي، حيث يلعب حاليا لنادي الأهلي الإماراتي. ومع معرفته بنماذج إيطالية سابقة بدأت حياتها مع كرة القدم وانتقلت لاحقا إلى السياسة، مثل جياني ريفييرا وأليساندرو ألتوبيللي وستيفانو تاكوني وجيوفاني جاللي، قرر لاعب ريال مدريد السابق الانضمام إلى ما يعتبره مشروعا ناجحا. ففي حالة فوز جياني ليتييري مرشح يمين الوسط بالانتخابات التي تجرى في نابولي خلال الربيع، سيتحول كانافارو إلى أحد مسؤولي الحكومة المحلية في المدينة التي ولد بها. وسيمثل ذلك فرصة لقلب الدفاع الإيطالي للمشاركة في مبادرات للتنمية الاجتماعية والثقافية والرياضية، الأمر الذي وصفه بأنه تحد مثير. وقال كانافارو في رسالة إلكترونية إلى المرشح "أود أن أساعدكم في هذا التحدي الصعب والمثير الذي يذهب لما هو أبعد من أي حزب سياسي". وكل شيء يعتمد بالتأكيد على قرار الناخبين، لكن مجرد وجود القائد السابق لمنتخب "الأتزوري" كداعم لحزب ما، يمثل دون شك استراتيجية دعم ذكية من جانب جياني ليتييري.   ليست المرة الأولى ولا يعد نجم يوفنتوس الأسبق هو أول لاعب يفكر في السياسة، فقد انتخب الصيف الماضي ثنائي المنتخب البرازيلي بطل العالم عام 1994 روماريو وبيبيتو كنائبين فيدرالي وإقليمي على الترتيب في بلادهما. وضمن روماريو، نجم برشلونة القديم والهداف الأول في البرازيلي وأفضل لاعبي مونديال الولايات المتحدة، مقعدا في مجلس النواب البرازيلي عن الحزب الاشتراكي البرازيلي، حيث احتل في محاولته الانتخابية الأولى المركز السادس بين 821 مرشحا بولاية ريو دي جانيرو. أما بيبيتو، أبرز نجوم العصر الذهبي لديبورتيفو الإسباني، فترشح عن الحزب الديمقراطي العمالي، وتحول إلى صاحب المركز 62 بين 1643 مرشحا لمقعد في برلمان إقليم ريو دي جانيرو.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل