المحتوى الرئيسى

الجنية المصري يتراجع لأدنى معدلاته أمس أمام الدولار منذ عام 2005

03/25 16:52

البديل – وكالات :قال مصرفيون ان الجنيه المصري هبط أمس الخميس الى أدنى مستوى له منذ يناير 2005 لكنه تعافى قليلا في وقت لاحق بعد ان اشترى مستثمرون اجانب العملة المصرية للاستثمار في سوق الاسهم.ووصل الجنيه عند أدنى مستوى له في جلسة أمس  ليسجل الدولار   5.9615 جنيها  منخفضا عن أسعار الأربعاء  والتي بلغ فيها سعر الدولار 5.952  جنيها ، لكن الجنيه  تعافى في الدقائق الخمس عشرة الاخيرة من تعاملات  أمس الى 5.950 . وقال متداول للعملات ببنك مقره القاهرة “يبدو ان المستثمرين الاجانب يشترون الجنيه المصري لدخول سوق الاسهم.”وأكد البنك المركزي المصري -الذي دفع الجنيه للانخفاض اثناء تدخل كبير في السوق في الثامن من فبراير انه لم يكن وراء تعافي الجنيه في اللحظات الاخيرة من جلسة امس. وصرح هشام رامز نائب محافظ البنك المركزي لرويترز بان البنك لم يتدخل في السوق.وكان محللون قد قالوا ان توقعات ضعيفة لاقتصاد مصر وضعف عملتها وحالة عدم اليقين السياسي بعد شهرين من الاضطرابات السياسية ربما تدفع اسعار الاسهم للهبوط بما يصل الى  30 % في الاسابيع المقبلة.وتوقعوا ايضا ان يتعرض الجنيه لضغوط في الايام القادمة مع بيع المستثمرين الاجانب الاسهم في البورصة المصرية التي اعيد فتحها امس الاربعاء بعد أبقتها الاضطرابات السياسية مغلقة لاكثر من سبعة اسابيع.لكن المؤشر الاوسع نطاقا للبورصة المصرية خالف توقعات الكثيرين الخميس عندما أغلق مرتفعا 0.8 % رغم هبوط المؤشر القياسي 3.7 %.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل