المحتوى الرئيسى

حكاية في رسالة‮٥٢٣ ‬ألف جنيه‮.. ‬تنقذ حياة المرسي

03/24 22:17

لحظات عصيبة يعيشها المرسي محمد محمود‮ ‬عبده مع آلام الأورام الخبيثة بالكبد والتي لاتنتهي إلا بحالة من الاغماء قد تطول أو تقصر لايعلم مداها إلا الله‮.. ‬المرسي زوج وأب لثلاثة أطفال في عمر الزهور محمد ‮٢١ ‬سنة زينه ‮٩ ‬سنوات ومها ‮٣ ‬سنوات يعمل في إحدي شركات الزجاج القطاع الخاص حياته كانت هادئة كل أمله ان يكمل رسالته تجاه أبنائه الثلاثة ويصل بهم إلي بر الأمان ليحيا مع زوجته ما تبقي من عمرهما في هدوء بعد عودتهما من رحلة العمره‮.. ‬ولكن القدر لم يمهله ليفاجأ باصابته بفيروس الالتهاب الكبدي عام ‮٠٠٠٢ ‬وبعد إجراء التحاليل والاشاعات بمستشفي الجهاز الهضمي بالمنصوره اكتشف وجود خمس بؤر سرطانية في الكبد وتقرر إجراء عملية حقن كمياوي لتحجيم تلك البؤر ومنع انتشارها‮. ‬ولكن الاطباء أخبروه ان هذه العملية ليست إلا عملية زرع كبد جزئي‮ »‬من حي‮ ‬غريب إلي حي‮« ‬بتكلفة قدرها ‮٠٠٠٥٢٣ ‬جنيه بخلاف خدمات ما قبل الزرع من فحوصات تحضرية للعملية‮.. ‬انهارت أحلام المرسي مع الرضا بقضاء الله سبحانه وتعالي وجاء موقف زوجته ليزيل عنه بعض الحزن بعد قرارها بالتبرع لشريك حياتها بجزء من الكبد لاجراء الجراحة فور توافق التحاليل مع زوجها‮.. ‬وبقيت مشكلة توفير اموال العملية هي العائق امام الزوجين ولم يجد المرسي حلاً‮ ‬سوي مناشدة وزير الصحة وأصحاب القلوب الرحيمة لمساعدته في إجراء الجراحة بمستشفي عين شمس التخصصي وعنوانه عماره ‮٦ ‬ج شقة ‮١٢ ‬مجاوره ‮٤٥ ‬بمدينة العاشر من رمضان‮.. ‬فهل من مجيب؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل