المحتوى الرئيسى

تراشق بالطوب بين مؤيدي ومعارضي مبارك‮ ‬أمام محكمة عابدين

03/24 22:17

بدأت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة أمس أولي جلساتها لنظر الدعوي المقامة من المحامي د.سمير صبري ضد مجلس الوزراء مطالبا فيها بحذف اسماء حسني مبارك وأفراد اسرته من الأماكن العامة والحكومية للدولة‮.‬قبل بداية الجلسة تجمع عدد كبير من المواطنين أمام المحكمة بمنطقة عابدين ورفعوا شعارات ولافتات وصورا للرئيس مبارك كتأييد له وللمطالبة بعودته مرة أخري للسلطة لتاريخه العسكري والسياسي المشرف‮.. ‬وبالطابق الثالث بالمحكمة انعقدت الجلسة التي شهدت حضور عدد كبير من المحامين المؤيدين للرئيس مبارك وحضر اثنان من مكتب د.سمير صبري بدلا منه‮.. ‬وانعقدت الجلسة الساعة ‮٠٣.٠١ ‬صباحا وأمام رئيس المحكمة المستشار محمد حسن عمر اثبت المحاميان من مكتب د.سمير صبري حضورهما‮.. ‬كما اثبتا انضمام المحامين أسامة حماد ومحمد الليبي للدعوي مطالبين أيضا برفع صورة الرئيس مبارك من جميع المنشآت الحكومية والعامة وعدم وضع صورة انه رئيس جمهورية مقبل والاكتفاء بوضع العلم المصري فقط‮.‬وأصر المدعون علي طلباتهم الواردة بالدعوي خاصة ان الثورة أظهرت فساد النظام السابق وحكومته ووزارته وكيفية الاستيلاء علي المال العام للنفس وللغير من رجال الأعمال وأصحاب النفوذ‮.. ‬وقدما ‮٣١ ‬حافظة مستندات تحتوي علي صور ضوئية من آراء بعض الكتاب الصحفيين الذين طالبوا بحذف رفع اسم مبارك وكذلك صورة ضوئية لبعض الأخبار حول قيام بعض العمال برفع صورة الرئيس السابق من أحد الموانئ ومن مجلس الشعب وحول قيام تلاميذ مدرسة سوزان مبارك بأسيوط بالاعتصام أمام المدرسة لتغيير اسمها‮.‬وأثبت المحامان يسري عبدالرازق وشقيقه محمد تدخلهما الهجومي ضد الدعوي وكمدافعين عن الرئيس السابق وانضم معهما ‮٣ ‬محامين اخرون وطلبوا بعدم قبول الدعوي لرفعها من‮ ‬غير ذي صفة وعدم اختصاص المحكمة بنظر مثل تلك الدعاوي واكدوا رفضهم المساس باسم مبارك دون ان يكون هناك دليل واحد يدينه‮. ‬وقررت المحكمة برئاسة المستشار محمد حسن عمر التأجيل لجلسة ‮٤١ ‬ابريل القادم للاعلان بالتدخل الهجومي والانضمامي وللاطلاع ولتقديم المستندات‮.‬وعقب انتهاء الجلسة شهد شارع عابدين أمام مقر المحكمة مظاهرات من الطرفين المؤيدين لمبارك والرافضين له وألقي الرافضون لعودة مبارك زجاجات مياه‮ ‬غازية وحجارة علي المؤيدين وهو الأمر الذي دفع رجال الشرطة للتدخل والتفريق بينهما عندما حاول كلا الطرفين التشاجر وتراشقوا بالألفاظ النابية‮.. ‬وتدخل بعض أهالي المنطقة للفصل بينهما ولفتح الطريق أمام السيارات واقناع المؤيدين من سيدات وفتيات وشباب بنقل مظاهرتهم امام مبني محافظة القاهرة‮.. ‬وبالفعل انتقلوا للمحافظة وقام رجال القوات المسلحة والشرطة بفرض طوق أمني حولهم لاقناعهم بإنهاء مظاهرتهم‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل