المحتوى الرئيسى

الشرطة التايلاندية: لا دليل على تورط الجنود في مقتل مصور رويترز

03/24 20:03

بانكوك (رويترز) - قالت الشرطة التايلاندية يوم الخميس ان لا دليل لديها على قيام جنود بقتل مصور رويترز هيرو موراموتو العام الماضي الامر الذي يدعم تقريرا صدر حديثا يتناقض مع نتائج تحقيقات أولية اشارت الى أن جنديا ربما أطلق الرصاصة القاتلة.وبعد مراجعة تقرير صدر عن ادارة التحقيقات الخاصة في تايلاند قالت الشرطة انها لم تستطع أن تحدد ما اذا كان الياباني موراموتو البالغ 43 عاما قتل بأيدي جنود بينما كان يصور مظاهرات مناهضة للحكومة في ابريل نيسان الماضي.وكانت ادارة التحقيقات قالت في نوفمبر تشرين الثاني الماضي ان جنديا ربما أطلق الرصاصة لكنها تقول الان ان الرصاصة ليست من النوع الذي استخدمه الجنود وقتئذ.ووافق ما توصل اليه التحقيق الاخير الذي اجرته الشرطه تقرير الادارة.وقال الجنرال بالشرطة التايلاندية أيك انجسانانانود "استنادا الى ما تلقيناه (من ادارة التحقيقات الخاصة) ليس هناك بعد دليل قاطع أو روايات شهود تشير الى أن السلطات هي المسؤولة."وأضاف "ارسلنا التقرير مجددا الى ادارة التحقيقات الخاصة التي ستواصل التحقيق. واذا وجدوا المزيد ويريدون منا بحثه مجددا فسنفعل."ولقي موراموتو حتفه اثر اصابته بطلق ناري في صدره بينما كان يغطي اشتباكات بين المحتجين من أصحاب "القمصان الحمراء" المناهضين للحكومة والقوات التايلاندية في الحي القديم ببانكوك في العاشر من ابريل نيسان العام الماضي. وكان موراموتو بين 25 شخصا معظمهم من المحتجين لقوا حتفهم في تلك الليلة.وكان مسلحون غامضون يرتدون زيا اسود قد اختلطوا بالمحتجين وأطلقوا النار على الجنود في ذلك الحين.وجاء في أقوال شهود في تحقيق مبدئي أجرته الادارة واطلعت عليه رويترز في ديسمبر كانون الاول الماضي أن الطلق الناري القاتل جاء من جهة الجنود. ونقل عن شاهد قوله انه رأي "وميضا من ماسورة بندقية جندي" ثم شاهد موراموتو يسقط بعدما اصيب في صدره اثناء قيامه بتصوير الجنود.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل