المحتوى الرئيسى

التحالف الدولي يكثف الضغط على القذافي

03/24 19:22

طرابلس (ا ف ب) - كثف التحالف الدولي الخميس الضغط على العقيد معمر القذافي في اليوم السادس لعملياته عبر شن ضربات جوية جديدة في محيط طرابلس وغارات مكثفة على معقل قبيلته في سبها (جنوب).ويواصل سفراء دول الحلف الاطلسي الخميس مفاوضاتهم الجارية منذ ايام لتحديد دور الحلف الاطلسي في العمليات في ليبيا.وافاد شهود لفرانس برس ان الغارات الدولية استهدفت منطقة تاجوراء (30 كلم تقريبا شرق طرابلس). واكدوا لتفزيون الدولة ان مواقع عسكرية ومدنية في منطقتي تاجوراء وطرابلس ما زالت تتعرض لغارات "المعتدي الصليبي والمستعمر".وافاد شهود ان انفجارا كبيرا دوى مساء الاربعاء في قاعدة تابعة لسلاح البر الليبي في منطقة تاجوراء (32 كلم شرق طرابلس)، اعقبه اندلاع النيران في القاعدة.وبث التلفزيون الليبي صورا تظهر جثثا متفحمة في مشرحة طرابلس لكن تعذر على السلطات تقديم حصيلة للضحايا.كما شن التحالف ليل الاربعاء الخميس غارات مكثفة على مدينة سبها (750 كلم جنوب طرابلس) بحسب سكان. وتضم سبها عددا من المواقع العسكرية وهي معقل قبيلة القذاذفة التي ينتمي اليها الزعيم الليبي وقبائل مسلحة هي الاكثر وفاء له حتى الان.وافاد سكان في المدينة ان عددا من انصار النظام ولا سيما المتمركزين في سرت انسحبوا الى سبها السبت مع بدء العمليات الدولية بقيادة اميركية فرنسية وبريطانية.واعلنت رئاسة اركان الجيوش الفرنسية في باريس ان الطيران الفرنسي نفذ غارة على "قاعدة جوية" ليبية "على بعد 250 كلم جنوبا من الساحل" ليل الاربعاء الخميس.وفي اجدابيا احد معاقل الثوار شرقا على بعد 160 كلم جنوب بنغازي، تجمعت قوات الثوار بكثافة وتقدمت لاستعادة السيطرة على المدينة المهمة بحسب مراسل فرانس برس. وتدور مواجهات بين قوات القذافي والثوار في المدينة.واعلن وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس ان غواصة بريطانية اطلقت رشقا جديدا من صواريخ توماهوك على انظمة الدفاع الجوي الليبية، فيما اكد الضابط الكبير في سلاح الجو البريطاني غريغ باغويل لوسائل اعلام بريطانية ان الطيران الليبي "لم يعد موجودا كقوة قتالية".واوضح مساعد القائد العملاني للتحالف الاميرال الاميركي جيرارد هوبر ان طائرات التحالف تمارس الضغط على القوات البرية للقذافي التي "تهدد المدن".وشن التحالف الاربعاء ضربات على قوات القذافي الارضية وعلى الاخص في مصراتة حيث استعرت المعارك بين الثوار وانصار القذافي.وقصفت القوات الحكومية المستشفى الرئيسي ومنازل في مصراته، ثالث مدينة في ليبيا، على بعد 200 كلم شرق طرابلس، كما قال شاهد وناطق من الثوار في اتصال هاتفي.ونفى نائب وزير الخارجية الليبي خالد كعيم وقوع اي عملية عسكرية في مصراته مكررا القول ان النظام يحترم اتفاق وقف اطلاق النار الذي فرض عبر قرار مجلس الامن الدولي.وقال متحدث باسم الثوار تم الاتصال به هاتفيا "تسعى ماكينة الدعاية التابعة للقذافي الى الايحاء بانهم يسيطرون على المرفأ، وهذا خطأ. فسكان مصراتة مسيطرون ميدانيا. انهم يحاولون بوسائل مشينة منع اي مساعدات انسانية من الوصول الى الشعب الذي يقتلون".ونفذت طائرات اف-16 النروجية المشاركة في عملية التحالف الدولي مهمتها الاولى الخميس في ليبيا.ويواصل الحلف الاطلسي بعد ظهر الخميس النقاشات لتحديد دوره في العملية الليبية.وحالت تركيا دون التوصل الى اتفاق الاربعاء، رافضة الاجازة للحلف بتولي فرض منطقة الحظر الجوي فوق ليبيا قبل ان يوقف التحالف ضرباته.غير ان وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه اكد الخميس ان التحالف الدولي "سيواصل الغارات الجوية" على اهداف عسكرية في ليبيا. واضاف "سيستمر ذلك طالما لزم الامر".وتسعى واشنطن الى فك ارتباطها باسرع وقت من قيادة العمليات الى جانب بريطانيا وفرنسا، لنقل هذه المسؤولية الى الحلف الاطلسي، بحسب دبلوماسي.واعلن وزير الدفاع الايطالي ان بلاده قد تقدم للحلف موارد عسكرية بحرية الى جانب الطائرات الثماني التي سبق ان ساهمت بها.والحلف الاطلسي مكلف في الوقت الراهن مراقبة الحظر على الاسلحة المتجهة الى ليبيا فيما بدأت ست سفن حربية تابعة للحلف بتنظيم دوريات قبالة ليبيا.واوكلت القيادة السياسية للتدخل لمجموعة اتصال تضم الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والدول المشاركة في العملية وبينها دول عربية، ومن المقرر ان تعقد اول اجتماع لها الثلاثاء في لندن.كما تندرج متابعة الاحداث في ليبيا في جدول اعمال قمة اوروبية في بروكسل الخميس.وقدرت المنظمة الدولية للهجرة عدد الاجانب الموجودين في ليبيا ب800 الف، على ما اعلنت رئيسة بعثتها في طرابلس لورانس هارت لوكالة فرانس برس.وفر حوالى 280 الف شخص من ليبيا منذ 20 شباط/فبراير بحسب المفوضية العليا للاجئين.ويواجه الزعيم الليبي الذي يحكم البلاد منذ 42 عاما منذ 15 شباط/فبراير انتفاضة غير مسبوقة اوقعت مئات القتلى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل