المحتوى الرئيسى

البورصة المصرية تقلص خسائرها لتغلق على تراجع 3.7 % وسط شراء المصريين وارتفاع المؤشرات الثانوية

03/24 17:36

انهي المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 تعاملاته اليوم الخميس ثاني ايام التداول عقب الإيقاف الذى استمر منذ 27 يناير الماضي علي انخفاض قل من المتوقع ليقلص خسائر الامس التى شهد فيها المؤشر ثالث أكبر هبوط يومي في تاريخه ، وتراجع مؤشر اى جى اكس 30 بمقدار 191.88 نقطة فقط بنسبة 3.73% لينهى تعاملاته عند مستوي 4,950.82 نقطة وسط حالة من التفاؤل طغت على تعاملات البورصة اليوم . هذا بينما شهدت البورصة اليوم اول ارتفاع للمؤشرات الثانوية الأوسع نطاقا حيث ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 بنسبة 2.55% لينهى تعاملاته عند مستوى 503.77 نقطة ، وارتفع أيضا مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا بواقع 0.86% ليغلق عند مستوى 812.56 نقطة.ويجدر الاشارة الي ان البورصة المصرية عقدت صباح الخميس مؤتمرا صحفيا بحضور محمد عبد السلام رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية حيث قال أن الفترة الأخيرة شهدت أكثر من 600 تكويد جديد لمستثمرين جدد في السوق ، وربما يعكس الرقم رغم محدوديته أن هناك من هو مقتنع بدخول السوق في التوقيت الحالي هو قرار استثماري سليم ولا سيما أن هذه التكويدات لم تكن لمستثمرين مصريين فقط وإنما أيضا لصناديق استثمارية أجنبية وشخصيات عربية ترغب في دعم الاقتصاد المصري.، وهو ما يحمل العديد من الدلالات لاسيما وأن القائمين على صناديق الاستثمار الأجنبية هم من المحترفين في مجال الاستثمارات المالية وبالتالي فعندما يقومون بالاستثمار في البورصة المصرية فهم يهدفون للربح وللربح فقط.وفي نفس السياق شدد رئيس البورصة المصرية على انه لا مخاوف من سيطرة جهات اجنبية على حصص حاكمة في الشركات المصرية مستغلة للهبوط الحاد للأسعار، وقالت هيرميس إن أسهم مصر جذابة وفرصة للشراء على المدى القصير.وفسر رئيس البورصة محمد عبد السلام قوله بأن قانون سوق المال يلزم أية جهة تشترى حصة تصل إلى 5 % بالإفصاح عن هويتها وأن أية عملية استحواذ إضافية لا تتم إلا بموافقة الجهات المصرية المسئولة بعد مراجعتها بدقة.وأشار رئيس البورصة إلى أن عمليات المتابعة الرقابية تتم على كل من يستحوذ على 1% فأكثر من أسهم رأسمال شركة، موضحا أن أغلب الشركات المدرجة بالبورصة لا تتيح نسب تداول حر تزيد على 10 % بما يجعل فرص الاستحواذ عليها صعبة.ومن جهة اخري قالت المجموعة المالية - هيرميس انها ترى أن المستويات الحالية للبورصة المصرية جذابة وتمثل فرصة للشراء على المدى القصير.وأضاف البيان الذي حصلت رويترز على نسخة منه "قد كان للاحداث والتقلبات السياسية الاخيرة دور رئيسي في الدفع بالمؤشر نزولا نحو مستويات شراء جديدة وجذابة فيما يمثل فرصة للمستثمرين على المدى القصير للشراء على مستويات أفضل -منطقة 4400 -4700 نقطة- ليكون الهدف القادم مستوى 5700 نقطة."وقال محمد الاعصر مدير ادارة التحليل الفني بهيرميس "في حال تجاوز المؤشر مستوى المقاومة الثانوي 5700 نقطة فان ذلك يعتبر تأكيدا لانسحاب القوى البيعية التي تصدرت قيادة السوق.و اضاف "ننصح المستثمرين على المدى المتوسط ببناء المراكز عند تجاوز المؤشر لهذا المستوى وذلك للاستفادة من مرحلة ارتداد رئيسية للمؤشر."وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 2.741 مليار جنيه ، وعن اجمالي حجم التداول فقد بلغ 112,271 مليون سهم و بلغ عدد العمليات 24,091عملية .وأوضحت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة المصرية أن المستثمرين الأفراد استحوذوا على 10.85 في المائة من إجمالي التداولات بالسوق فيما شكلت تعاملات المؤسسات 89.14 في المائة.وأشارت البيانات إلى أن المتعاملين المصريين استحوذوا اليوم على 41.77 في المائة من إجمالي التعاملات ، فيما سجلت تعاملات العرب 5.97 في المائة والأجانب 52.26 في المائة.وأظهرت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة المصرية أن قيمة مبيعات المستثمرين الأجانب اليوم بلغت 1.526 مليار جنيه، وسجلت مشترياتهم حوالي 1.338 مليار جنيه، وذلك بصافي بلغ نحو 188.113 مليون جنيه لصالح البيع .كما بلغت قيمة مبيعات المستثمرين العرب اليوم نحو 154.114 مليون جنيه، فيما سجلت مشترياتهم 173.481 مليون جنيه وذلك بصافي بلغ حوالي 19.366 مليون جنيه لصالح الشراء .في ذات النطاق بلغت قيمة مبيعات المستثمرين المصريين اليوم نحو 1.060 مليار جنيه بينما بلغت مشترياتهم 1.229 مليار جنيه وذلك بصافي بلغ 168.746 مليون جنيه لصالح الشراء .أما من ناحية المساهمة القطاعية فقد أظهرت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة استحواذ قطاع التشييد ومواد البناء على ما نسبته 22.197 في المائة من إجمالي رأس المال السوقي بقيمة 71.452 مليار جنيه .كما استحوذ قطاع الاتصالات على ما نسبته 17.89 في المائة من إجمالي رأس المال السوقي بقيمة 57.585 مليار جنيه ، واستحوذ قطاع البنوك على ما نسبته 26.54 في المائة بقيمة 42.187 مليار جنيه .أما من حيث الأسهم الأفضل أداء من حيث إجمالي حجم التداول فقد تصدرها سهم البنك التجاري الدولي- مصر والذي أغلق على 29.77 جنيه بانخفاض قدره 9.40% ، ليجيء بعد ذلك سهم اوراسكوم للأنشاء والصناعة والذي أغلق على 204.76 جنيه بارتفاع قدره 0.19% .ثم جاء بعد ذلك سهم المجموعة المالية هيرميس والذي أغلق على 21.41 جنيه للسهم بانخفاض قدره 9.97% ، ليجيء بعد ذلك سهم البنك الاهلي سوستيه جنرال والذى أغلق على 34.65 جنيه بانخفاض 10% ، ثم جاء بعد ذلك سهم جهينة للصناعات الغذائية والذي أغلق على 4.53 جنيه للسهم بانخفاض 8.11% .وعن أهم الاخبار التي شهدها السوق اليوم فقد ذكرت جريدة البورصة ان شركة اوراسكوم للانشاء والصناعة قد بدأت اعمال انشاء مشروع ميفيدا السكنى بالقاهرة الجديدة المملوك لشركة اعمار مصر الذى تصل قيمته التطويرية الى 5.75 مليار جنيه ويقام على مساحة 3.8 مليون متر.وقال اسامة بشاى العضو المنتدب لقطاع المقاولات لشركة اوراسكوم للانشاء والصناعة ان اعمال التنفيذ بمشروع ميفيدا بدأت بعد هدوء الاوضاع نسبيا وانتظام العمالة فى المشروعات التى تنفذها اوراسكوم.ويذكر ان اعمار مصر أجلت بدء تنفيذ مشروع ميفيدا الذى اعلنت عنه الربع الاخير من 2009 بعد الثورة وتضرر القطاع العقارى من عدم الاستقرار الاقتصادي والسياسي.و في سياق مختلف ذكرت جريدة العالم اليوم ان شركة الدلتا للسكر تتفاوض مع هيئة الاوقاف لشراء 300 فدان بمطوبس بكفر الشيخ لانشاء مشروع جديد لتصنيع السكر من البنجر وذلك بتكلفة استثمارية تصل الي 2 مليار جنيه ، يأتي ذلك بعد ان فشلت الشركة في ايجاد ارض مناسبة للمشروع بمحافظة الشرقية علي خلفية المناقصة التي طرحتها في الربع الاخير من العام الماضي .وقال عبد الحميد سلامة رئيس مجلس ادارة شركة الدلتا للسكر ان الطاقة الانتاجية المقدرة لذلك المشروع تصل الي نحو 150 الف طن سكر سنويا وان ذلك المشروع يستهدف تضييق الفجوة بين الانتاج والاستهلاك داخل السوق المحلية والتي يتصل لنحو 800 الف طن سكر سنويا .وعلي صعيد اخر فقد قامت شركة حديد عز بأرسال بيان الي البورصة بخصوص اخر المستجدات بوضع الشركه حيث اوضحت ان جميع مصانع الشركة حاليا بطاقتها الطبيعية و ان الانتاج قد تاثر خلال الاسابيع الماضية في بعض المصانع نظرا لظروف حظر التجوال وتعطل الاتصالات والخدمات البنكية والانتقالات كما تناول البيان توضيح لعدد من النقاط و كان ابرزها:-لم تتاثر الاصول او المنشات في اي من المجمعات الصناعيه للشركة الا ان اعمال التخريب التي عانت منها بعض المباني والمحال في منطقه السويس قد طالت احد المقار الاداريه للشركة وهو الضرر المادي الوحيد الذي وقع علي اي من اصول الشركة هذا وقد تم نقل فريق العمل من هذا المقر الي اماكن اخري من الشركة في النظام العمل فيها بكامل طاقتها الاداريه .-يخضع المهندس احمد عز وهو مؤسس شركة حديد عز ومساهم رئيسي فيها ورئيس مجلس ادارتها الي التحقيقات من قبل السلطات المصريه هذه التحقيقات تتعلق بالمهندس احمد عز شخصيا وقد سبق ان نفي كل الاتهامات الموجهه له وهو علي قناعه ببرائته تحت مظله القضاء المصري العادل.وقالت المجموعة نظرا لان بعض الاتهامات تخص استصدار تراخيص طاقة لصالح شركات تابعة منها العز للدرفلة والعز للصلب المسطح للتكامل الراسى دون دفع اى رسوم فان الشركة تؤكد سلامة موقفها من تلك الرخص التى تم منحها للشركات التابعة وشركات اخرى منافسة عملت فى ذات المجال بدون دفع رسوم الا انه حال صدور حكم بالادانة فعلى للشركة ان تقرر اما بالتنازل عن تلك الرخص كلها او جزئيا او دفع مبالغ مالية لم تحدد قيمتها من الجهات صاحبة الاختصاص بعد وهى وزارة الصناعة والتجارة والهيئة العامة للتنمية الصناعية .علما بانه قد صدرت عدة احكام من مجلس الدولة ببطلان قرار وزير الصناعة والتجارة بفرض اى رسوم على استصدار تراخيص الطاقة او طرحها فى المزاد .كما أشارت الى انه يوجد تحقيقات اخرى تخص بعض اعمال الشركات التابعة شركة عز الدخيلة وبمناسبة هذه التحقيقات تم اصدار منع من التصرف على الاموال الخاصة لعضو مجلس الادارة السيد علاء سعد ابو الخير ومازالت اللجان تفحص الاوراق الخاصة بها ولم تنتهى التحقيقات الى مخالفات محددة او قيم مالية محددة بعد .ونوهت الشركة في بيانها الى ان دور المهندس احمد عز خلال السنوات الماضية كان مقتصرا علي كونه رئيسا لمجلس الادارة في حين تقع مسئوليه الادارة اليومية علي فريق عمل متفرغ لاداره الشركة وبالتالي لايتوقع ان يكون للتحقيقات المتعلقه بالمهندس احمد عز اي تاثير علي ادارة الشركات وقدرتها علي تيسير اعمالها.ويجدر الاشارة الي سهم الشركة قد هوى بـ عشرة بالمئة لدى عودته للتداول بالبورصة المصرية يوم الخميس ليصل الى 14.34 جنيه.ومن جانيها خفضت سى اى كابيتال للبحوث توصيتها لسهم العز للحديد من "شراء بقوة" الى "بيع " ، كما خفضت السعر المستهدف للسهم الى 12 جنيه وذلك من 26 جنيه للسهم .وقال هانى محمد سامى وبسمة شبيطة المحللان لدى سى اى كابيتال ان العز للحديد عملاق صناعة الحديد في المنطقة يبدو انها ستواجه عدة تحديات مختلفة خلال السنوات القادمة .وأضافا ان الموقف السياسي و الاقتصادي المضطرب حاليا فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط وكذلك تأخر انتعاش الاقتصاد العالمي من المتوقع ان يؤثران سلبا على معدلات استغلال الطاقة الانتاجية للعز وكذلك أسعار البيع .علاوة على ذلك فإن العز للحديد تواجه مجموعة من المزاعم المتصلة بقضايا الفساد والممارسات الاحتكارية .وأشارا الى انه بالرغم من ان هذه الادعاءات مازالت تحت التحقيق فإن هذه الادعاءات مع ذلك سوف تؤثر سلبا على سعر سهم العز للحديد . وفي نطاق مختلف اعتمدت الجمعية العامة العادية لشركة الخدمات الملاحية و البترولية – ماريدايف توزيع سهم مجاني لكل 6 أسهم ( مع جبر الكسور لصالح صغار المساهمين ) و توزيع 18.432 مليون دولار علي المساهمين بما يعادل كوبون قدره 6 سنت لكل سهم.ومن جهة مختلفة اعتمدت الجمعية العامة العدية لـ شركة الالومنيوم العربية توزيع كوبون نقدي بواقع 5 جنيه للسهم الي جانب التصديق على تقرير مراقب الحسابات عن السنة المالية المنتهية فى 31-12-2010 و التصديق على الميزانية العمومية والقوائم المالية عن السنة المالية المنتهية فى 31-12-2010 .وفي سياق الشركات التي اعلنت عن شراء اسهم خزينة لتدعيم سهمها بالبورصة فقد اعلنت الشركة الشرقية الوطنية للامن الغذائي عن شراء 670.000 سهم و اعلنت الشركة العربية للاستثمارات والتنمية القابضة للاستثمارات المالية عن شراء 80,000,000 سهم خزينة و اعلنت شركة القاهرة للإسكان عن شراء 4,678,125 سهم خزينة .وعن التقييمات التي شهدها السوق اليوم قالت سى اى كابيتال للبحوث تعليقا على اعلان شركة أولمبيك جروب للاستثمارات المالية ان شركة باراديس كابيتال تعلن انها وشركة الكترولكس قد استأنفتا المفاوضات بشان صفقة استحواذ شركة الكترولكس علي حتي 100% من أسهم شركة اولمبيك جروب من خلال عرض الشراء المفصح عنه سابقا لدى البورصة المصرية ان الصفقة فى حال تنفيذها قد تخفض سعر السهم الذى سيتم الاستحواذ على اساسه .وكانت الكترولكس قد قالت سابقا انها ستدفع سعرا يبلغ تقريبا 45.30 جنيه للسهم في الحصة وانها تنوي تقديم عرض الزامي لشراء ما يصل الى 100 في المئة من اسهم المجموعة المصرية.وقالت انجى الديوانى المحللة لدى سى اى كابيتال انه إدارة أوليمبك جروب لم تقدم اى تفاصيل اخرى خلال هذه المرحلة . وأشارت الديوانى الى انه في أوائل فبراير 2011 قال رئيس مجلس إدارة الكترولكس السويدية ان الشركة مازالت مهتمة بالاستحواذ على أوليمبك جروب وانها تقوم بتقييم الوضع الحالي في مصر من اجل تحديد توقيت تنفيذ عملية الاستحواذ .وقالت الديوانى نحن نعتقد انه بعد الأحداث الأخيرة وفى حالة تنفيذ الصفقة فإن هناك علاوة مخاطر سوف يتم أخذها في الاعتبار وربما ينطوي هذا على الأرجح على تخفيض للقيمة عن القيمة المبدئية التي اعلن عنها وهى شراء السهم بقيمة 45.3 جنيه للسهم .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل