المحتوى الرئيسى

> تجدد الاشتباكات بين الجيش اليمني والحرس الجمهوري الموالي لصالح

03/24 21:09

تجددت الاشتباكات أمس بين الجيش اليمني والحرس الجمهوري الموالي للرئيس علي عبدالله صالح في محافظة حضر موت جنوب شرق البلاد وذلك للمرة الثانية منذ الثلاثاء الماضي. ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن شهود عيان ومصادر طبية قولها ان «ثلاثة جنود يمنيين اصيبوا بجروح في الاشتباكات»، فيما أعلن مصدر طبي آخر أن مستشفي ابن سيناء في المنطقة استقبل ثلاثة جرحي بالرصاص بينهم اثنان من الحرس الجمهوري وآخر برتبة عقيد في الجيش. وتواصل انشقاق الدبلوماسيين اليمنيين عن نظام صالح إذ أعلن سفير اليمن في الخرطوم صلاح علي أحمد العنسي، انضمامه للمحتجين المطالبين برحيل صالح ونقلت صحيفة «الصحافة» السودانية علي موقعها الالكتروني عن السفير اليمني اعلانه «الانحياز إلي جماهير الشعب اليمني العظيم في كل مطالبه المشروعة، وبما يحقق الحفاظ علي وحدة اليمن وأمنه واستقراره. إلي ذلك أعلن قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان، أمس احباط محاولة لتهريب نحو 16 ألف مسدس من تركيا إلي صعدة في شمال اليمن حيث معقل المتمردين الحوثيين الشيعة. وقال خلفان في مؤتمر صحفي إن شرطة الإمارة احبطت محاولة تهريب ضخمة لأسلحة قادمة من تركيا متوجهة إلي اليمن، مشيرا إلي أنها أكبر محاولة شهدتها المنطقة لتهريب السلاح. وأضاف إن الشحنة مؤلفة من نحو 16 ألف مسدس وأنه تم القبض علي ستة أشخاص عرب يقيمون في الامارات بينما يتم التحري عن الضالعين في اليمن. وتابع ان «الشحنة كانت متوجهة إلي صعدة»، وأن شخصا يدعي حميد كان من المفترض أن يستلمها، إلا أن خلفان لم يحدد الجهة التي ينتمي إليها هذا الشخص. واعتبر أن هذه الشحنة «لم تكن موجهة بالطبع إلي الحكومة»، مشيرا إلي أن «هذه الأسلحة تدل علي أنه يمكن استخدامها في عمليات اغتيال أو في اضطرابات أو خلال تظاهرات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل