المحتوى الرئيسى

كلينتون تؤكد تأييدها لنقل قيادة العمليات ضد ليبيا إلي الناتو اليونسكو تناشد التحالف الدولي عدم ضرب المواقع التراثية في ليبيا

03/24 12:31

عواصم العالم- وكالات الأنباء: أكدت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون تأييدها لنقل قيادة العمليات العسكرية ضد ليبيا إلي خلف شمال الأطلسي "الناتو". جاء ذلك في تصريحات لكلينتون في مؤتمر صحفي مع نظيرها المغربي الطيب الفهري في واشنطن. واكد الهري بدوره التزام بلاده بتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 1973 مشيرا إلي أن ما يحدث في ليبيا ليس احتلالا ولا أحد يريد أن يري ليبيا منقسمة إلي ثلاثة أجزاء فالمسألة ليست مسألة تقسيم بل حماية المدنيين.  وأكد أن المغرب قررت منذ 5 أسابيع أن ترسل فرقا طبية إلي المنطقة الحدودية بين تونس وليبيا وسوف تستمر في التنسيق للتعرف علي سبل تعزيز المساهمة في هذا الصدد. وأشار الوزير إلي ضرورة حل الموضوع المتعلق بالصحراء الغربية.  وقال أن المغرب طرح مبادرة وقد بدأت جولة جديدة من المفاوضات عام 2007 وقد تم إحراز تقدم من خلالها, وأعرب عن أمله في حل هذا الموضوع نظرا لأهميته بالنسبة لأمن المنطقة التي يعمل فيها تنظيم القاعدة ويحاول أن يسبب مشاكل لدول المغرب والكثير من الدول الأخري.في الوقت نفسه أكد وزير الخارجية التركي أحمد داوداوغلو أن العملية العسكرية في ليبيا يجب أن تخضع بشكل كامل لسيطرة وقيادة حلف شمال الأطلنطي "ناتو". وقال داود اوغلو في تصريحات عقب مباحثاته مع نظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان إن الجهود لا تزال مستمرة من اجل التوصل الي وقف إطلاق النار في ليبيا بأسرع ما يمكن في إطار قرار مجلس الأمن الدولي ذي الصلة.وأكد داود أوغلو رفض بلاده لأي عمليات ينفذها تحالف دولي بشكل منفصل عما يقوم به الناتو وفوق كل ذلك فإنه من المستحيل بالنسبة لتركيا أن تتحمل تركيا مسئولية عملية استخدم كثير من المسئولين عبارات غير لائقة لوصفها مثل "الحرب الصليبية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل